الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 نـجــوم وأسـاطـيـر [[ البـرسـا ]]

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 317
تاريخ التسجيل : 01/10/2007

مُساهمةموضوع: نـجــوم وأسـاطـيـر [[ البـرسـا ]]   الإثنين ديسمبر 24, 2007 7:42 am

.. الســلام عليــكــم ورحــمــه اللـه وبـركـاتــه ..

،،

،،

برشلونه الأسم الرائد في عالم الأندية ،،

مّر على هذا النادي نجوم ونجوم ،،

مئات الأبطال .. وعشرات الأساطير ،،

لأننا نتحدث عن نادي بات على تأسيسه أكثر من قرن ،،

فلو تحدثنا عن الفريق الحالي للنادي ،،

فإننا نجد مالا يقل عن 5 أساطير للعالم وللنادي الكتلوني ،،

من الصعبِ والمُحال أن يُحصى النجوم ،،

ولو حتى عمل المُقارنة بينهم ،،

ومن هذا المُنطلق .. بدأت فكرة عمل انشاء تشكيلة برشلونه التاريخة ،،

أخذت هذه التشكيلة صيتاً واسعاً في الصُحف الكتلونية ،،

قامت بها الصحيفة " الموندو ديبورتيفو " ،،

لاقت استحساناً كبيراً واقبالاً رهيباً ،،

ومن حُسن الحظ أن الفكرة وصلت هُنا لأرجاء المُنتدى ،،

فبادر الأعضاء والمُشرفين لترشيح نجوم برشلونه على مّر التاريخ ،،

وصدرت التشكيلة وحجز من حجز لهُ مقعداً أساسياً ،،

وظُلم من ظُلم لتواجد الأسماء الكَبيرة ،،

لاكن يكفي بأن يكون فخراً لأي لاعب بالعالم انضمامه للفريق الكتلوني ،،

فهذا يُغنيه عن مئة تشكيلة ومئة حديث ومئة إطراء واثراء ،،

لاقت هذه الفكرة صداً واسعاً ،،

وحققت صيتاً كبيراً ،،

لم يعرف الكثير بعض اللاعبين ،،

ولم يعرف حتى جنسيته ومن أين ينتمي ،،

قُمت بدوري بعرض سلسلة طويلة وعريضة ،،

تُضم سيرة مُختلفة لجميع اللاعبين ،،

من المُحال عدّ جميع الأسماء ،،

أو بالاصح .. ذكر جميع صَغيرة وكبيرة في حياة جميع الأساطير ،،

لأنهم أساطير .. حققوا مُختلف البطولات والألقاب ،،

ومن الصعب تعداد (( 11 لاعب )) في موضوع واحد ،،

لأننا نحتاج على الأقل موضوع كامل لِكُل نجم ،،

والبعض يحتاج لسلسلة كاملة ،،

وما دفعني للحديث عن الأساطير الخالدة هذه ،،

هي جهل البعض فيهم ،،

أو لإعطاء معلومات أكبر عنهم ،،

سنتحدث عن مسيرة كل أسطورة في برشلونه ،،

والآن نتعرف عن الفريق الذهبي بتاريخ برشلونه .. :

في حـراسـة المـرمـى : زامــورا ،،

في الـدفـاع : بـويـول ، كويـمـان ، سيـرجـي ،،

في خـط الوسـط : غـوارديـولا ، مـارادونـا ، ريـفـالـدو ، تـشـابـي ،،

في خـط الهـجـوم : كـرويـف ، رونـالدينهـو ، إيـتـو ،،

مـعـاً وإيـاكـم نبـدأ سلستنـا الجـديـدة الخـاصـة بهؤلاء الأسـاطيـر .. :


،،

،،

|| .. حــراســة الــمــرمــى .. ||

،،

،،

][ .. ريـكـاردو زامـورا .. ][


من مِنا لا يعرف هذه الأسطوره الخالدة !

بالتأكيد هو أعظم حارس بتاريخ النادي الكتلوني ،،

انه غني عن التعريف بِكُل تأكيد ،،

الحارس الأفضل بتاريخ إسبانيا ،،

وربما يُعد الأفضل على العالم ،،

دعونا نتعرف عليه ..


:: الـبـطـاقـة الـشـخـصـيـة ::



الاسـم : ريـكـاردو زامـورا ،،

تـاريـخ الميـلاد : 21/1/1901 ،،

مـكـان الميـلاد : برشلونه ، كاتلونيا ، إسبانيا ،،

تـاريـخ الوفـاه : 15/9/1978 ،،

الـمـركـز : حـارس مـرمـى .. مُـدرب ،،

الـمُنـتـخـب : إسبـانيـا ، كـاتـلونيـا ،،

الاسـم المستعـار " اللقب " : إل ديفينو ،،

الأنـديـة التي لعـب لهـا : إسبانيـول .. بـرشلونـه .. ريـال مـدريـد .. OGC Nice ،،

الأنـديـة التي دربـهـا : أتليـتـكـو مـدريـد .. سيـلتـا فيـغـو .. مـلـجـا .. المُنتـخـب الإسبـاني .. إسبانيـول ،،

،،

،،

:: مـسـيـره زامـورا الريـاضيـة ::


ريكاردو زامورا أسم عظيم بكل ما تحمل الكلمة من مقياس فبالتأكيد هو اسم يُطلق على حارس مرمى برشلونه سابقاً والمنتخب الإسباني ريكاردو زامورا ، ولد الحارس العظيم في 21 من شهر يناير عام 1901 ليعلن هذا التاريخ عن مولد أحد أعظم حُراس المرمى في العالم وكانت نهاية العظمة في عام 1978 في الخامس عشر من سبتمبر حيث لاقى حتفه هُناك في كتلونيا أيضاً في مسقط رأسه المدينة التي وُلد بها ، لعب كَحارس مرمى لِعدة أندية إسبانية فبدأ في إسبانيول برشلونه الإبن العاق لمدينة كتلونيا حيث صَنع شهرته هُناك بعد الحرب العالمية الأولى ولعب أيضاً مع نادي برشلونه الإسباني ولعب مع العدو التقليدي لبرشلونه ريال مدريد وقضى هُناك 6 أعوام كانت هذه الأندية الإسبانية وبسبب الحرب العالمية الثانية غادر إسبانيا ولعب مع نادي نايس الفرنسي وبسبب الحرب أيضاً أعلن اعتزاله اللعب ولو لم تَكُن الحرب موجودة لرأينا حكاية جديدة سطرها لنا زامورا في إسبانيا ، وأما على الصعيد الدولي فقد لعب زامورا لمُنتخب كاتلونيا المُنتخب الذي يُمثل الإقليم الكتلوني ولعب أيضاً مع المُنتخب الإسباني الدولي وبعدما انهى مسيرته الرياضية على الصعيدين الدولي والمحلي ذهب ليعمل كمُدرب فني لعدة أندية وهي أتليتكو مدريد حيث فاز هُناك بلقب الدوري الإسباني مرتين ودرب المُنتخب الإسباني ونادي ملجا وسيلتا فيغو وإسبانيول .

،،

،،

:: إبـداع وطنـي .. يُقـابـله تخـليـد في الأذهـان ::

زامورا حارس قِتالي ورائع لُقب بـ " إل ديفينو " وكان يشتهر بلبس قُبعة من القماش على رأسه واشتهر بِلبس ياقة طويلة ودائماً ما تكون بيضاء ، رغم أن زامورا حارس مرمى إلا انه مشهور بقتاليته وروحة العالية والرياضية بنفس الوقت ومَن مِنا لا يَذكُر حادِثته المشهورة في مُباراة إسبانيا وانجلترا في عام 1929 كان اللاعب رقم واحد بإسبانيا واخرج مالا يقل عن عشر أهداف مُحققة وأرعب جميع مُهاجمي الإنجليز وانتصر الإسبان في تِلك المُباراة بنتيجة 4/3 وظهر زامورا بخفة الفهود وجرأة الأسود بعد أن كان الكابتن ومن يوم تِلك المُباراة دخل زامورا التاريخ من أوسع أبوابه وكان بذالك المُنتخب الإسباني أول مُنتخب يَهزم إنجلترا من خارج بريطانيا ، وأيضاً لديه منظر لا يوصف ولا يُنسى بالوقت نفسه في عام 1936 في نهائي " الكوبا ديل ريه " نهائي كأس ملك إسبانيا حينها كان مع ريال مدريد وواجه فريقه السابق برشلونه ، وأيضاً هُناك مواقف لا تُنسى أظهرت شجاعة وقوة زامورا خصوصاً في مونديال كأس العالم مونديال 1934 في إيطاليا ، التقى صاحب الأرض والجمهور إيطاليا بإسبانيا التي لا يوجد بها لاعب مغمور سوى زامورا فالمنتخب الإيطالي فريقاً ولاعبين ومُدراء وشعباً أيضاً لم يخشوا أحداً بالفريق الإسباني سوى زامورا فهو الذي كان بمثابه كابوس وغيمة سوداء تحول دون إيطاليا لتحقيق الكأس الغالية في النهائي وكانت تِلك أخطر مُباريات زامورا على الإطلاق وقال ذالك بنفسه ، ومنذ بداية ذالك اللقاء لم يلعب إيطاليا مع إسبانيا بل مع زامورا لعبوا معه لعبه المُصارعة فأخذوا يضربونه بقوة وعُنف ففي بادئة اللقاء اعاقة مونتي المُدافع بحركة قوية ولم يتدخل الحكم بقولة استمروا في اللعب وبذالك اشتد عنف الإيطاليين بِشكل قاسي جداً على زامورا في أكثر من مرة ولاكن فجأة وعلى غير العادة سجل المُنتخب الإسباني هدفه الأول ليثور الملعب وتنقلب إيطاليا رأساً على عقب وبذالك جن جنون الإيطاليين وقاموا يركلون بعنف شديد زامورا ولم يتدخل الحكم أبداً وتحمل زامورا ذالك بِكل ألم واستبسل في مرماه وقاتل بِكل قوة وعنف ولم يسمح لأي كرة بدخول مرماه ، وفي الشوط الثاني بالدقيقة الأولى لجأ المُنتخب الإيطالي لمسك زامورا حتى لا يتمكن من مسك الكرة ونجحوا بعد هذه الحركة الخبيثة بتسجيل هدفهم الأول ولم يقل الحكم شيئاً وسط ذهول الجميع أولهم الطليان نفسهم ولم يأبه البطل زامورا وتابع المُباراة ، واستمرت المُباراة بِعنف الطليان وضربهم القاسي والشديد على زامورا شخصياً وتحمل كل ذالك حتى الوقت الإضافي حتى وجه شيانيو المهاجم صاروخاً نحو زامورا وطار زامورا بالهواء وأبعد الكرة باطراف اصابعة لترتد الكرة ويتابعها فيراري الكرة وسددها نحو الزاوية البعيدة عن زامورا الجهة اليسرى باقصها والمرمى خالي لا يوجد به أحد وزامورا بأقصى الجهة اليُمنى واقع على ركبتيه .. وبروح الأبطال يقذف نفسه زامورا ويطير بالهواء ليُمسك بالكرة من على خط المرمى من القائم البعيد وانطلقت صافرة النهاية ليُنقل بعدها زامورا مُباشرة على المستشفى ولم يلعب بعدها زامورا للمُنتخب ولم ولن ينسى أي اسباني ذالك المشهد أبداً .. وبعد تِلك المُباراة تمت اعادتها بسبب التعادل 1/1 إلا أن زامورا لم يلعب بسبب الإصابات التي ألمت به واستطاع الطليان الفوز والوصول للنهائي أمام تشيكسلوفاكيا والفوز بالكأس أيضاً .. وشهد العالم أجمع لزامورا أنه أفضل حارس مرمى بالعالم ، ولم يكن من إسبانيا إلى أن كرمت هذا الحارس الأسطوري أشد التكريم بأن شكلت جائزة أفضل حارس بإسبانيا كُل عام تُقدم إلى الأفضل واطلق عليها جائزة زامورا تخليداً له .

،،

،،

:: بالتـدخيـن والتعـاطي .. أشعـل الفتـن والنـار ! ::



على الرغم من إبداع زامورا في كرة القدم إلا انه شخص آخر خارج الملعب فهو يُدخن السجائر بِشكل جنوني ويدخن مالا يقل عن 3 علب سجائر في كُل يوم ويتعاطى الكونياك .. وقد ذهب مع المُنتخب الإسباني للعب أولمبياد عام 1920 في بلجيكا واحتل مع مُنتخبه المركز الثاني في تِلك البطولة حاول من سفرته هذه تهريب سجارات الهافانا وتم اعتقاله وكان زامورا دائماً ما يُكرس أمواله في التدخين ومن هذه الآفات ، وعلى الصعيد السياسي آثار زامورا مشاكل كبيرة جداً حيث انته انتقل من إسبانيول لبرشلونه ولريال مدريد حيث كان في البدئ مع إسبانيول وانتقل لبرشلونه ثم عاد لإسبانيول وانتقل بعد ذالك لريال مدريد وفي الحقيقة لم تكن هُناك أي مشاكل في انتقاله بين هذه الأندية إلا انه وبعد الحرب الأهلية التي حدثت بإسبانيا وتسبب ذالك بِكره إسبانيول ومدريد لبرشلونه أصبح زامورا شخصاً حزازياً للغاية بتنقله بين هذه الأندية الثلاثة لاكن الحزب المدريدي خطفه وبمساعدة من الديكتاتوري فرانكو والذي منحه وسام وقد أصبح فرانكو العدو الأول للكتلان بسبب التعذيب الذي تلقوه مِنه والمساعدات التي كان يُقدمها للريال سواء معنوية أو مادية وزادها بقتله لشاعر كتلونيا المشهور آنذاك ومن يومها أصبح الكِتلان يرددون أناشيد وأغاني وهتافات ضد فرانكو ومدريد بأكملها لا زالت تُذكر ليوما هذا ، وهُناك أرقام لا زالت تُذكر فتُشكر لزامورا حيث انه كان السبب الأول في حصاد الدوري الإسباني لأول مرة بتاريخ نادي ريال مدريد موسم 1931/32 واعتزل زامورا اللعب عام 1936 ورحل لفرنسا بعد الحرب الأهلية التي كانت سبباً في رحيله وبادر بعدها مهنة التدريب .

،،

،،

:: المـسيـره مع الفـريق الكـتـلوني ::

لعب زامورا لنادي برشلونه ما بين أعوام 1919 إلى 1922 وكان عضو مهم جداً في الفريق إن لم يكن الأهم ، كان مُدرب الفريق آنذلك المُدرب جاك جرينويل كما كان يضم عدة لاعبين مميزين منهم صديق زامورا المُقرب والأسطورة جوزيب سميتر والذي درب برشلونه فيما بعد وبايلينو وفيليكس ميخسيس وسيجبراب ، رغم أنه كان أسطوري إلا أنه لم يحقق سوى كأس كتلونيا ثلاث مرات مع الفريق وكأس ملك إسبانيا مرتين ، وصحيح أن ألقابه قليله لاكن بنفس الوقت شهادة العالم فيه لا تحتاج لدليل على قدرته فيكفي ما حققه مع المُنتخب الإسباني إلا أنه رغم ذالك الإبداع الكبير لم يوفق مع النادي الكتلوني كثيراً وعاد لناديه الأول والذي أبدع فيه إسبانيول وانتقل بعدها للريال ليُثير ضجة كبيرة بين الأندية هذه خصوصاً في فترة الحرب الأهلية كما ذكرنا سلفاً .

،،

،،

:: الإنـجـازات والبـطـولات ::

* حقق زامورا كأس إسبانيا 5 (( مرة مع إسبانيول 1928/29 )) ، (( مرتين مع برشلونه 1919/20 ، 1921/22 )) ، (( مرتين مع ريال مدريد 1933/34 ، 1935/36 )) ،،

* كأس كتلونيا 5 مرات (( مرتين مع إسبانيول 1917/18 ، 1928/29 )) ، (( ثلاث مرات مع برشلونه 1919/20 ، 1920/21 ، 1921/22 )) ،،

* الدوري الإسباني مرتين (( مع ريال مدريد 1931/32 ، 1932/33 )) ،،

* البطولة الإقليمية الخاصة بالأقاليم " غير دولية " ثلاث مرات (( مع المُنتخب الكتلوني أعوام 1922 ، 1924 ، 1926 )) ،،

_________________
لا تحزن إذا جاءك سهم قاتل من أقرب الناس إلى قلبك ..
فسوف تجد من ينزع السهم ويعيد لك الحياة و الابتسامه !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hawash.forumotion.com
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 317
تاريخ التسجيل : 01/10/2007

مُساهمةموضوع: 1   الإثنين ديسمبر 24, 2007 7:43 am

|| .. مــركــز الــدفــاع .. ||

،،

،،

][ .. كـارليـس بـويـول .. ][


من مِنا لا يعرف هَذِه الأسطورة .. بِكل تأكيد العالم كُله يعرف بويول " قلب الأسد " ،،

أنه أفضل مُدافع على الإطلاق بلا شك ،،

ويكفي أنه تحصل على أعلى نسبة تصويت ما بين أعضاء الفورسا على صعيد جمع اللاعبين ،،

نال على تصويت أكبر من مارادونا وكرويف وغيره وغيره ،،

لا يخفى على أحد أنه وباختصار .. كارليس بويول ،،


:: الـبـطـاقـة الشـخـصـيـة ::



الاسـم : كارليس بويول سافوركادا ،،

تـاريـخ الميـلاد : 13/4/1978 (( 29 عاماً )) ،،

مـكـان الميـلاد : لا بوبلا دي سيغيور ، كتلونيا ، إسبانيا ،،

الـطـول : 179 سـم ،،

الـوزن : 79 كـغ ،،

المـركـز : قـلـب دفـاع ،،

المـنـتـخـب : إسبـانيـا ،،

النـادي : بـرشلونـه ،،

الـرقـم : 5 ،،

اللـقـب : قـلـب الاسـد ،،

،،

،،

:: تـعـريـف بالـقـائـد المِـثـالـي ::

كارليس بويول سافوركادا قائد فريق برشلونه الحالي وأحد أهم الركائز في الفريق ولد في سنة 1978 في شهر الثالث عشر من أبريل ، بويول لاعب كتلوني فهو من مواليد هذه المقاطعة وقد مثل المُنتخب الكتلوني سابقاً ولاكنه حالياً يُمثل المُنتخب الأسباني وقد مثله في أكثر من مناسبة ففي كأس العالم 2006 وفي يورو 2004 ودورة الألعاب الأولمبية عامي 2000 و 2002 ولعب للمنتخب أكثر من 60 مباراة دولية ، بدأ ممارسة الكرة مع صِغار برشلونه ولم يلفت النظر إلا مع برشلونه B وكان عمره آنذالك 17 عام حينما أنضم لفريق B لاكنه كان بالنادي الكتلوني لمراحل أصغر منها ، ففي بادئة الأمر لعب مع نادي صغير في قريته وكان بمركز المهاجم إلا انه تعرض لإصابة خطرة وابتعد فأصبح يلعب كحارس مرمى ولم يثبت في مركز مُعين إلا انه حينما أتى لبرشلونه b كان مركزه الأصلي هو المحور الأيمن وأبدع في هذا المركز وأبدى تألقاً واضحاً وعائلة بويول هي كتلونية بحتة حيث إن أحد أجداده السابقين كانوا من مؤسسين النادي ومن الذين اجتمعوا مع خوان غامبر لتأسيس النادي الكتلوني .

،،

،،

:: طـريـق الألـف ميـل يبـدأ بـخـطـوة ::

بعدما كان يلعب بويول في حراسة المرمى وبعد انضمامه لبرشلونه B استقر على مركزه وهو " الظهير الأيمن " وأحياناً في قلب الدفاع ، كان يُحب النادي كثيراً فهو يشجعه منذ الصغر وفي أول موسم له مع برشلونه للصِغار لم يوفق ولعب مُباراة واحدة فقط لاكنه لم ييأس وتابع وثابر حتى أتى الموسم الذي يليه وتأقلم بويول مع الأجواء تماماً ولم يفرط به المُدرب لأنه يعرفه ويرى بداخله موهبة فطرية كبيرة فأبدع بويول وطور من قدرات نفسة وحجز له مقعداً أساسياً بالفريق ليُدهش العالم بموهبته ويفتح عليه الأنظار فتألق بشكل كبير ولافت ولعب جُل مُباريات الموسم لفريق برشلونه ولم يغب سوى مُباراتين ، أعجب المُدرب " لويس فان غال " به آنذاك وفكر في ضمه إلا ان المُدرب العقلاني لم يريد تفجير موهبته أو بالأصح لا يريد زجه فجأه فتتدمر موهبته فأراد إشراكه تدريجياً حتى يُقارع الكِبار وبالفعل زج به في أول مُباراة ضد " بلد الوليد " وفاز الفريق الكتلوني بِتلك المُباراة 2/0 وكان بويول خائفاً جداً .. ليس لأنه لا يملك خبرة أو يخاف من الإعلام بل كان يخشى أن يخسر الفريق أو يتعادل ويحمل الإعلام والمُدرب واللاعبين المسؤولية عليه أو على فان غال بلومهم له لأنه لاعب صغير ولا يجب أن يلعب مع الفريق الأول إلا أن بويول قدم ما عليه وكان مصيره بيد زُملاءه واستطاعوا تحقيق الفوز وكانت فرحة بويول فرحتان بذالك وأظهر في تِلك المُباراة شراسة كبيرة وقوة هائلة ومن يومها أحبته الجماهير بِشكل جنوني وأطلقت عليه لقب " قلب الأسد " وكان ذالك في موسم 199/20


،،

،،


:: تـألـق ونـجـاح .. يُـقـابـله ظًـلـم وكـتـمـان ! ::

في موسم 2001/02 كان الموسم الأول والرسمي لبويول مع الفريق الأول ومنذ ذالك الموسم لم يُخيب بويول ظن الجميع به فأبدع وتألق ومازال إلى الآن هذا التألق لا ينقطع عن الكِتلان ، وتحول بويول من مركز الظهير الأيمن لمركز قلب الدفاع بعد ذالك بعد أصابة المكسيكي " رافييل ماركيز " وفي عام 2002 منح الإتحاد الأوربي جائزة " أفضل ظهير أيمن بالعالم " لصالح القائد المِثالي كارليس بويول بسبب عطائه اللا محدود وقتاليته في الملعب وروحه العالية ، ولاكنه للأسف لم يُحقق أي بطولة رسمية تُذكر مع الفريق أبداً .. حتى موسم 2003/2004 كان النادي قريباً جداً من تحقيق البطولة إلا أنه في النهاية حل بالمركز الثاني خلف فالنسيا المُتصدر بفارق نقطتين وحسم فالنسيا في ذالك الموسم لقب البطولة ، وفي الموسم التالي ومع التغييرات الجذرية بالفريق استطاع بويول مع زُملائه وكان بويول القائد من تحقيق بطولة لقب الدوري الإسباني وكانت هذه البطولة الأولى لكارليس بويول مع الفريق الأول واستطاع تحقيقها بجدارة واستحقاق مع الفريق بعدما ابتعد بمسافة شاسعة عن أقرب مُنافسية " ريال مدريد " بفارق كبير جداً بموسم 2004/2005 ، ورغم كُل ذالك إلا أن الإعلام لم يُنصف حق بويول كما هو مطلوب أبداً فهُناك مُدافعين لم يظهروا بنصف مستوى بويول ونالوا التقدير والإحترام أكثر مما يستحقونه منهم نيستا وكنفارو ولاكن بويول المظلوم لم يلاقي أحد دعم إعلامي أشاد به ورغم ذالك لم يأبه القائد كارليس بويول لأن نجاح فريقه هذا هو مطلبه لأنه قبل كُل شي هو كاتلوني .

،،

،،

:: 2006 .. البـرسـا مـع بـويـول الإنجـازات فقـط ::



بموسم 2005/2006 وفي سنة 2006 لم يفعل برشلونه شيء غير البطولات أبداً .. ففي هذا الموسم تمكن برشلونه من افتتاح هذا الموسم ببطولة السوبر الإسباني بفوزه على ريال بيتيس ثم تألق بويول مع زُملاءه في قيادة الفريق لمنصة البطولات فأبدع الفريق وقدم أحد أجمل مواسمه على الإطلاق إلم يكن الأفضل حتى ، فبعد عناء شديد وتعب مديد وتدريبات شاقه وأعمال متواصله ومُباريات خرج منها الفريق مُنتصراً وحقق نتائج مُبهرة لعل أبرزها الخُماسيات المُستمرة حيث فاز على سوسيداد 5/0 بالكامب نو وفاز على نادي أودنيزي الإيطالي 5/0 أيضاً في إيطار دوري الأبطال بدور المجموعات ، وحقق برشلونه في هذا العام لقب أفضل هجوم على مستوى أوروبا بمستوى باهر وهجوم ناري قاهر ، وفي أغلى وأحلى البطولات استطاع بويول وزملاءه بثبات السير نحو سكة الانتصارات فبدؤها بدور المجموعات وانتقلوا بعدها للمواجهة التقليدية والكلاسيكة مع تشيلسي الذي أخرجهم العام الماضي من دوري الأبطال وهذه المرة أراد الفريق أن ياخذ بثأرة وفعلاً تحقق له ذالك بعدما أخرج تشيلسي بمجموع المُباراتين 3/2 وذهب بعدها ليُلاقي مفاجأه الموسم بنفيكا وينتصر عليه 2/0 ويذهب بعدها ليُلاقي الزعيم الإيطالي والاختبار الأصعب آسي ميلان ليفوز 1/0 بالسان سيرو وتعادل نظيف بالكامب نو ليتأهل الكتلوني للمُباراة النهائية بعدما أخرج الفريقين المرشحين للبطولة وهما تشيلسي وميلان وشهد العالم كُله لبرشلونه بالأحقية ، وأتوا للنهائي والحلم كان يراود بويول برفع الكأس الذهبية التي لم يرها النادي إلا مرة عام 92 وفي النهائي أبت الأبطال إلا أن تحقق الإنتصار وبجدارة واستحقاق فعلوا ذالك وقلبوا الطاولة على رأس أرسنال في النهائي ليفوز الكتلوني 2/1 ويحمل بويول أغلى الكؤوس ، ولم تكن هذه البطولة هي الوحيدة في هذا الموسم اذ استطاع النادي أن يتوج بلقب الدوري الأسباني للمرة الـ18 بتاريخه بعدما انتصر على سيلتا فيغو 1/0 .

،،

،،

:: 2007 .. اسـتـراحـه مُـحـارب ::

بعد جهد جهيد وتعب مديد وارهاق عديد وفوز أكيد وموسم حديد حقق فيه النادي الكثير من الإنجازات والألقاب وتم ذكر السنة الماضية في سجلات النادي كأفضل السنوات ، وفي هذه السنة واجه النادي تحدياً آخر صعب ولاكنه فشل فيه بشكل كبير إذ أن النادي بدأ مُرهقاً للغاية غير قادر على المواصلة بعد موسم طويل فانتصر في بادئة الأمر بكأس السوبر الأسباني ثم لاقى فشل كبير بعد خسارته السوبر الأسباني أمام إشبيليه 3/0 وخسارته كأس العالم للأندية في النهائي أمام ساو باولو 1/0 وخسارته كذالك دوري الأبطال أمام ليفربول 2/2 بمجموع المُباراتين مع أفضليه السبق لليفربول ، وكذالك خسر الدوري الأسباني لصالح ريال مدريد بعدما تصدر لفترة طويلة وسلم مقاليد التصدر والدوري للريال في آخر 5 جولات ، وخرج النادي خالي الوفاض لم يتوج إلا بكأس السوبر الأسباني .

،،

،،

:: صـِـفـات المُـحـارب ::

يمتاز بويول في الملعب بروحة الكبيرة والعالية فهو أكثر من مجرد لاعب فهو كالقلب النابض في جسم الإنسان فلا يتوقف أبدأ وينبض وينبض يمُد اللاعبين ويساعدهم بكل ما أوتي من قوة وشجاعة ومُثابرة فهو مِثال للقائد الحقيقي وهو المُبادر الأول لحل جميع الخِلافات ، كما أن بويول في داخل الملعب يلعب بحماسيه وقِتال فلا يُسميه أحد أبداً بالمُدافع بل بالمقاتل لأنه يلعب بشكل عدواني كبير وكأنه داخل معركة فلا يتوقف أبدأ ويقاتل لكي لا تصل الكرة للمرمى ، ويمتاز بويول بتحركاته للأمام فبويول مِثال لِكُل مدافعين العالم فهو يبدأ الهجمات بداية سليمة ومنسقة كما أنه يمتاز باللعب في مركز قلب الدِفاع والظهير الأيمن ويمتاز بجسمه القوي والصلب ما يساعده على التدخلات العنيفة والقوية .. وبويل أيضاً مُفيد للمُدرب فرانك ريكارد الذي يُناسبة نوعية اللاعبين من بويول وعلى الرغم من قتاليته إلا أنه يفيد المُدرب كثيراً بالخطط سواء بالضغط على المهاجمين أو بعمل مصيدة تسلل بنجاح كبير أو حتى بالتقدم لمساندة الوسط والهجوم وتسجيل الأهداف ، وفي الخارج قد يستغرب الكثير من قتالية بويول لبرشلونه تحديداً ورفضه لأي عرض فقد سبق وعرض اكثر من نادي على بويول الإنظمام له لاكنه رفض مثل ميلان ومانشستر وعروض مغرية كبيرة لاكنه قال أنه كان يحلم منذ الطفولة بأن يكون قائد برشلونه ولن يتخلى عن برشلونه أبداً وتحقق حلم بويول بل وأصبح الكابتن بعد خروج فيليب كوكو وتقاعد لويس إنريكي ، ودائماً ما يتعرض بويول للإشمئزاز من الصحف الإسبانية تحديداً فإسمه يُنطق باللغة الكِتلانية كارليس بويول بينما تُسميه الصحف الإسبانية كارلوس بويول وهذا ما يثير غضبه ودائماً ما يُصر ويفتخر بأنه كتلوني واسمه كذالك .

،،

،،

:: الإنـجـازات والألـقـاب ::

الدوري الإسباني (( 2004/2005 )) ،،

السوبر الأسباني (( 2005/2006 )) ،،

الدوري الإسباني (( 2005/2006 )) ،،

دوري أبطال أوروبا (( 2005/2006 )) ،،

السوبر الأسباني (( 2006/2007 )) ،،

،،

،،

][ .. رونــالـد كـويـمـان .. ][


وخل يخفى قمر ! ،،

بِكُل تأكيد لا خفى ،،

وهل يمتاز البشر ! ،،

بِكُل تأكيد يمتاز ،،

وهل نعرف رونالد كومان من بينهم ،،

ونجاوب حينها .. وهل يخفى قمر ! ،،

فإذا ما رأينا شِباك ممزقة .. أو قوائم مُكسرة ،،

فإعلم أن رونالد يلعب في المُباراة ،،

وإذا ما رأيت أحذية مُشققة .. أو أرضيات محفرة ،،

فأعلم أن رونالد قد سدد تسديدة ،،

منا مِنا لا يعرف أغلى اللاعبين واقواهم ،،

من مِنا يجهل من له الفضل في حملنا دوري الأبطال للمرة الأولى ،،

بِكُل تأكيد ليس بيننا خائن أو ناكر معروف ،،

الكُل يتذكر فضله .. والكُل يعرف قيمته ،،

انه وباختصار .. كبير مدفعجيي هولندا ،،

وأسطورة لن تتكر وليس لها مثيل ،،

دعونا نتعمق أكثر وأكثر .. ونتحدث طويلاُ وقصراً ،،


:: الـبـطـاقـة الشـخـصـيـة ::



الاسـم : رونـالد كومـان ،،

تـاريـخ الميـلاد : 21 / 3 / 1963 ،،

مـكـان الميـلاد : زانـدام ، هولنـدا ،،

الجـنسـيـة : هـولنـدي ،،

الـوظيـفـة : لاعـب كـرة قـدم سـابـق ، مُـدرب حـالـي ،،

الـمـركـز : قـلـب دفـاع ،،

الـطـول : 1.81 متـر ،،

الـوزن : 82 كـج ،،

،،

،،

:: الـبـدايـة ::

بدأ رونالد كومان كرة القدم في عام 1980 حينما أنضم للنادي الهولندي " FC Groningen " وكان آنذاك في سن الـ17 من عمره فتألق هُناك كومان وطور من نفسه كثيراً رغم موهبته الفطرية وأكثر ما تميز به هو أهدافه رغم أن مركزه مدافع مُتأخر لاكنه كان يملك تسديدات قوية تؤهلة للتسجيل من مُنتصف الملعب لذا أبدع مع ناديه هذا وسجل 33 هدف في 89 مُباراة لعبها وبعدما تألق ونضج كثيراً في عام 1983 تحديداً انتقل لأكبر نادي في هولندا حيث حقق حمله هُناك وهو نادي " أياكس أمستردام " فحقق هُناك الكثير من البطولات والانجازات الكبيرة كالدوري والكأس وسجل 23 هدف في 64 مُباراه لعبها وحقق أغلب ما يتمناه وطور من نفسه كثيراً وانتقل لنادي آخر كبير في هولندا وهو نادي أيندهوفن حيث كان يتواجد هُناك شقيقة آرين كومان وقاد الأخوان نادي ايندهوفن للبطولات بتحقيق كأسين وبطولة الدوري لثلاث مرات وكان هُناك مُعدل تهديفي خُرافي بالنسبة لمُدافع فسجل 51 هدف في 98 مُباراة وفي عام 1989 أتت نهايته مع أيندهوفن ليبدأ مسيرة جديدة ناجحة مع الفريق الكتلوني ويكون بذالك برشلونه أول نادي يلعب له أيندهوفن من خارج هولندا .

،،

،،

_________________
لا تحزن إذا جاءك سهم قاتل من أقرب الناس إلى قلبك ..
فسوف تجد من ينزع السهم ويعيد لك الحياة و الابتسامه !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hawash.forumotion.com
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 317
تاريخ التسجيل : 01/10/2007

مُساهمةموضوع: 11   الإثنين ديسمبر 24, 2007 7:44 am

:: الإنتقـال للـفـريـق الكـتـلوني .. وتحـقيـق الأمـجـاد ::

بعدما أبدع كثيراً مع الأندية الهولندية من أياكس لأندهوفن أعجب مُدرب برشلونه به آنذاك " يوهان كرويف " فسافر لهولندا وطنه وشاهد كومان وأعجب به كثيراً وحلم بأن يكون كومان ضمن فريقه ليُكمل بذالك مسيرة فريق الأحلام وتحقق له ذلك بعدما أقنعه بالقدوم وتم ذالك في تاريخ 22/1/1989 وسجل له في أول مُباراة هدفان مع الفريق الكتلوني ، وفي أول موسم له لاقى كومان صعوبة كبيرة في التأقلم حيث كان نظام الفريق الكتلوني صعباً للغايه على اعتبار ان المُدرب كرويف يتخذ الطريقة الهولندية الشاملة لاكنه ثابر وواصل وبنصائح من كرويف تأقلم مع الأجواء سريعاً وإذا ما علمنا أن كرويف لم يلعب خارج هولندا وكانت مشاركته مع برشلونه هي أول مشاركة بدوري خارج هولندا .. ولاكن موسمه الأول لم يذهب هبائاً وحقق الكأس الإسبانية وذالك على حِساب ريال مدريد بالنهائي الشهير الذي انتهى 2/0 ، وتابع مسيرته كويمان كمُتألق مع الفريق لاكنه لم يلعب كثيراً نظراً للإصابة الكبيرة التي تعرض لها وابعدته طويلاً عن الملاعب لاكن ثابر وعاد للفريق واستطاع تحقيق الدوري الإسباني لأول مرة مع ناديه الجديد برشلونه ، وفي عام 1992 أصبح ركيزة أساسية بالفريق وكان هذا الموسم هو الأفضل له ربما على جميع الأصعدة والأفضل بلا إطلاق مع برشلونه حيث حقق في هذه السنة لقب السوبر الإسباني والدوري الإسباني أيضاً وفي النهائي الشهير عام 1992 في لندن لعب البرسا نهائي دوري الأبطال مع سمبدوريا الإيطالي وانتصر برشلونه في الوقت الإضافي آنذاك 1/0 بقذيفة من رونالد كومان ليُخلد أسمه في التاريخ ويسجل كأسطورة مع النادي الكتلوني ، وبعدها بعام أي في سنة 1993 استطاع أيضاً النادي من إحراز الدوري الإسباني للمرة الثالثة على التوالي واستطاع من تحقيق السوبر الإسباني أيضاً ليشبع كومان بالبطولات مع الفريق كما حقق بطولة السوبر الأوربي أيضاً واستطاع السير قُدما مع النادي الكتلوني في مسيرة أكثر من رائعة تُعد هذه السنوات أفضل سنوات مرت على تاريخ النادي إطلاقاً ، وفي الموسم الذي يليه استطاع كومان ورفاقه بجداره تحقيق الدوري الإسباني للمرة الرابعة على التوالي وهو رقم قياسي بتاريخ النادي الكتلوني وكانت هذه آخر مرة يُحرز فيها النادي الليغا في سنوات المجد هذه بتاريخ 1994 وكانت هذه السنة هي سنة فوز النادي الكتلوني على مدريد بنتيجة 5/0 وكانت لكومان نصيب منها بهدف صاروخي .. لاكن الآلام لازالت مُرة حيث إن النادي خسر في هذه السنة نهائي دوري الأبطال أمام ميلان ، وفي الموسم التالي سقطت الولاية الكتلونية السائدة على أوروبا وإسبانيا وخسرت الليغا ودوري الأبطال إلا أن عزائها الوحيد هو تحقيق السوبر الإسباني البطولة المُرافقة دائماً ، وبعد ذالك في سنة 1995 تحديداً عاد لموطنه الأم هولندا تحديداً والتحق بنادي فينورد الهولندي وسجل حصيلة رائعة مع برشلونه بتسجيله 67 هدف في 191 مباراة وهو رقم قياسي جديد بالنسبة لمُدافع ، وفي فينورد سجل 19 هدف في 61 مباراة واعتزل كرة القدم عام 1997 ، وفي عام 1998 عاد كومان ليكون ضمن الجهاز التدريبي الخاص ببرشلونه تحت قيادة المُدرب آنذاك لويس فان غال ، واستمر بمهنته التدريبية ليومنا هذا وهو مُدرب نادي أيندهوفن حالياً وحقق بطولة الدوري الهولندي معهم أيضاً .

،،

،،

:: من هُنـا وهُنـاك ::



رونالد كومان متزوج من بارتينا كويمان ولديه 3 أولاد ، ولديه شقيقه آروين كومان كان لاعباً في نادي أيندهوفن وسبق وأن لعبوا سوياً ، ويمتاز كومان بالقوة والصلابة والتسديدات الصاروخية فقد سجل مالا يقل عن 102 هدف في جميع مبارياته مع برشلونه بجميع المُباريات الودية والرسمية وغيرها وهذا رقم مُذهل للاعب مُدافع كما كان يمتاز بقطعه للكوره ، ورغم قوته في الملعب إلا انه شخص سيء الخُلق ففي مُباراة بين المُنتخب الألماني والهولندي انتهت لصالح هولندا 2/1 بالدور قبل النهائي لبطولة أمم أوروبا عام 1988 قام بحركه خارجه عن دائرة الأخلاق الرياضية بأخذ قميص أحد لاعبي الأمان ومسح مؤخرته بها ، كما أنه في تصفيات كأس العالم عام 1994 تدخل بشكل عنيف جداً للغايه على لاعب المنتخب الإنجليزي دافيد بلات وتوقع أن يأخذ كرت أحمر لاكنه لم يأخذ حتى بِطاقة صفراء ، هُناك الكثير من المواقف الكثيرة لكومان مع برشلونه تحديداً ، ويُذكر أن أسم كومان تردد كثيراً في الأوساط الرياضية الكتلونية وهو من المرشحين لخلافة ريكارد في حالة رحيله .

،،

،،

:: بـطـولات وإنـجـازات مـع بـرشـلونـه ::


[[ .. الأرقـام .. ]]

لـعـب للنـادي من (( 1989 إلـى 1995 )) ،،

لـعـب (( 345 )) مـبـاراة ،،

سـجـل (( 102 )) هـدف ،،

[[ .. الإنـجـازات .. ]]

الـدوري الإسبـاني : 4 مـرات (( 1990/91 ، 1991/92 ، 1992/93 ، 1993/94 )) ،،

دوري أبـطـال أوروبـا : مـرة واحـدة (( 1992/93 )) ،،

كـأس مـلك إسبـانيـا : مـرة واحـدة (( 1989/90 )) ،،

السـوبـر الإسبـانـي : ثـلاث مـرات (( 1991/92 ، 1992/93 ، 1994/95 )) ،،

كـأس السـوبـر الأوربـي : مـرة واحـدة (( 1992/93 )) ،،

كـأس كتـلونيـا : مـرتيـن (( 1990/91 ، 1992/93 )) ،،

،،

،،

][ .. سيــرجــي بــرخــوان .. ][


سيرجي برخوان .. من لا يعرف هذا الرائع ،،

سيرجي برخوان أحد أهم الأسماء بتاريخ النادي الكتلوني بلا شك ،،

سيرجي أحد أكثر اللاعبين في العالم الذين تعرضوا لِظُلم كبير في الإعلام ،،

لم ينصفه الإعلام أبداً .. ولم يُعطه ربع حقه ،،

من مِنا ينسى تِلك العرضيات الرائعة ،،

ومن يجهل ذالك الجِدار الناري ،،

معاً نتعرف على القليل من مسيـرة النجم ،،


:: الـبـطـاقـة الـشـخـصـيـة ::



الاسـم : سيرجي برخوان إسكوليسا ،،

تـاريـخ الميـلاد : 28/12/1971 ،،

مـكـان الميـلاد : برشلونه (( مقاطعة كتلونيا )) ، إسبانيا ،،

المـهـنـة : لاعـب ،،

الجـنسيـة : إسبـانيـة ،،

الأنـديـة التي لعـب لهـا : برشلونه ، أتليتكو مدريد ،،

المـركـز : ظهيـر أيسـر ،،

،،

،،

:: مشـوار التـألـق ::



بدأ سيرجي في صِغار برشلونه لأنه ولد في مدينة وبرشلونه وانضم لإكاديمية برشلونه وانتقل لناديه الذي يشجعه منذ الصغر وهو نادي برشلونه ، ألتحق سيرجي في عام 2003 بالفريق الأول رسمياً ليكون بذالك لاعباً برشلونياً في الفريق الأول ، وقد أتى سيرجي في وقت ذهبي حيث كان النادي العام الماضي بطل أوروبا وإسبانيا فحقق العام الماضي لقب الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا بعدما فاز على سمبدوريا الإيطالي 1/0 في نهائي لندن كما فاز بكأس السوبر الأوربي في العام الماضي .. والعام ما قبل الماضي فاز بكأس ملك إسبانيا .. أي أن سيرجي يعلم أنه انضم لفريق بطولات بحت ويريد إكمال هذه المسيرة مع النادي إلا أنه لم يوفق كُلياً وسنعرف فيما بعد ، في الموسم الأول لسيرجي أبدع وتألق وسار مع الفريق بخطى ثابته إلى أن فاز الفريق ببطولة الدوري الإسباني للمرة الرابعة على التوالي وهو رقم قياسي بتاريخ النادي ، وفي العام الذي يليه أي موسم 1994/1995 لم يُحقق النادي أي بطولة تُذكر سوى كأس السوبر الإسباني ، وأتى بعده موسم 1995/96 وخرج برشلونه من هذا الموسم خالي الوِفاض ، ثم أتى موسم 1996/1997 وعام 1997 كان حافلاً تحديداً خصوصاً بقدوم المُدرب الهولندي الجديد والرائع لويس فان غال فتمكن النادي من حصد بطولتين أوروبيتين غاليتين وهما بطولة كأس الكؤوس الأوربية وبطولة السوبر الأوربي وكانتا أول بطولة أوروبية لسيرجي مع برشلونه ولم يقف العطاء عند الحد الأوربي فقط .. بل حقق الفريق لقب كأس ملك إسبانيا أيضاً ، وأتى الموسم الذي يليه 1997/98 وتأمل سيرجي خيراً بالدفعة المعنوية التي تلقاها الفريق بالبطولتين الأوروبيتين والكأس فحقق الفريق لقب الدوري الإسباني بعدما غاب عنه منذ سنه 1994 وكانت المرة الثانية لسيرجي مع برشلونه كما تمكن الفريق من حصد كأس السوبر الإسباني أيضاً كما حصد النادي أيضاً البطولة الغالية بطولة كأس الملك الإسبانية ، وتألق سيرجي تألقاً واضحاً مع برشلونه في هذه البطولات حيث كان من أهم أسباب الفوز وكان ركيزة أساسية بالفريق ، وفي العام الذي يليه 1999 حقق النادي الدوري الإسباني للمرة السادسة عشر بتاريخ النادي والثالثة لسيرجي ، فتأمل سيرجي خيراً ولاكن للأسف كانت هذه آخر بطولة لسيرجي مع برشلونه حيث ثابر الموسم الذي يليه وما بعده لاكن لا فائدة ، وفي عام 2002 أيقن سيرجي بأن وقت الرحيل قد حان وفعلاً تم ذالك بعدما كبر سنه وقدم عشر سنوات من ذهب لبرشلونه استطاع فيها تحقيق الدوري ثلاث مرات وعدة بطولات أخرى وانتقل لأتليتكو مدريد .. وودعته الجماهير توديع الأبطال وقد غادر بألم وحسرة كبيرة وتم اختيار سيرجي كأفضل ظهير أيسر بالعالم في عام 1999 وما قبل مئة عام .

،،

،،

:: الإنـجـازات والألـقـاب ::

الـدوري الإسبـاني : ثـلاث مـرات (( 1993/94 ، 1997/98 ، 1998/99 )) ،،

كـأس مـلك إسبـانيـا : مـرتيـن (( 1996/97 ، 1997/98 )) ،،

كـأس السـوبر الإسبـاني : مـرتيـن (( 1995 ، 1997 )) ،،

كـأس الكـؤوس الأوربيـة : مـرة واحـدة (( 1997 )) ،،

كـأس السـوبـر الأوربـي : مـرة واحـدة (( 1997)) ،،

،،

،،

|| .. خـط الـوسـط .. ||

،،

،،

][ .. جـوسيـب جـوارديـولا .. ][


من يجهل فينا القائد الأسطوري للبرسا ،،

جوارديولا اسم لطالما غُني به في الكامب نو ،،

جوارديولا لطالما رسم أجمل الألحان بالكامب نو وغيره ،،

أفضل من يُمرر على الإطلاق بالمستديرة الخضراء ،،

اللاعب الذي لم يأخذ حقه الإعلامي ،،

ولو كان برازيلي أو أرجنتيني لجعلوه الأفضل على العالم ،،

لاكنه كتلوني .. ويأبى ألا يكون غير ذالك ،،

معاً نتعرف على مسيرة الأسطورة .. مع نادي الأساطير ،،


:: الـبـطـاقـة الـشـخـصـيـة ::



الاسـم : جـوزيـب جـوارديـولا سـالا ،،

تـاريـخ الميـلاد : 18/2/1971 ،،

مـكـان الميـلاد : سـانت بيـدور ، كتـلونيـا ، إسبـانيـا ،،

المـركـز : لاعـب خـط وسـط ،،

الجـنسيـة : إسبـانيـة ،،

أنـديـة سـابـقـة : برشلونه ، بيريشيا ، روما ، الأهلي القطري ، Dorados de Sinaloa ،،

المُنتـخـبـات : منـتـخـب إسبـانيـا ، مـنتـخـب كاتـلونيـا ،،

،،

،،


:: بـدايـتـه ::



بدأ بيب مسيرته الكروية كلاعب حواري في أحد الحارات الصغيرة حيث سجل حضوراً مُذهلاً بعدها اعجب به كشافة نادي خيمناستيك الكتلوني الصغير وضموا لهم بيب ليكون تدعيماً لهم ولصغارهم حتى يكبُر ، لاكن كشافة نادي برشلونه لم تهدأ أبداً فضموا لهم بيب من خيمناستيك وكان ذالك في عام 1984 ، وقد طور بيب من نفسه ومستواه حتى تصاعد مستواه تدريجياً إلى أن وصل إلى برشلونه B ولعب معهم 263 مباراة سجل خلالها 6 أهداف حتى عام 1990 ، اعجب يوهان كرويف كثيراً به وفكر في ضمه خصوصاً وأن كرويف كان على وشك بِناء فريق الأحلام الذي لطالما حَلِم به ، وبالفعل تم ذالك في تاريخ 16/12/1990 حيث برزت في هذا التاريخ موهبة جوارديولا تحديداً أمام قادش في إيطار الدوري الإسباني وفاز حينها الفريق الكتلوني 2/0 ولا أحد ينسى تِلك المُباراة حيث أدلى جوارديولا بتصريح قال فيه " كُنت خائفاً جداً يومها .. لأني كنت صغيراً كما أني كُنت خائفاً على كرويف فالكثير غضب على كرويف لأنه استدعاني قائلاً أني لازلت صغيراً فتوقعت لو أننا خسرنا لحملوني وحملوا كرويف المسؤولية وبِكُل تأكيد سأقبع مرة أخرى بصِغار برشلونه وأنا على وشك تحقيق حلمي بكوني أساسي بالفريق الأول ولاكن تحقق حلمني بعد فوزنا واعجب الجمهور والجميع بي " وهكذا بدأت مسيرة غوارديولا مع النادي الكتلوني ، ومن حسن حظ غوارديولا أن وجهه كان فاتحة خير على النادي الكتلوني فاستطاع صـاحب الرقم " 4 " مع زملاءه من تحقيق الدوري الإسباني ولم يخيب جوارديولا كرويف به ولا حتى الجمهور الذي بنى عليه الكثير من الآمال ، وقد استفاد غوارديولا كثيراً وخالط كِبار اللاعبين وحتى إن جوارديولا وبعد اعتزاله اعترف عن بعض الأسماء وقال هي أكثر أسماء مُقربة لي في النادي الكتلوني فقد كونت صداقات كبيرة معها أمثال .. لاودروب ، باكيرو ، فيغو ، روماريو ، أمور ، كومان ، ستويشكوف ، رونالدو ، ريفالدو ، زوبيزاريتا ،،

،،

_________________
لا تحزن إذا جاءك سهم قاتل من أقرب الناس إلى قلبك ..
فسوف تجد من ينزع السهم ويعيد لك الحياة و الابتسامه !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hawash.forumotion.com
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 317
تاريخ التسجيل : 01/10/2007

مُساهمةموضوع: 1111   الإثنين ديسمبر 24, 2007 7:47 am

[size=16]:: غـوارديـولا والبـرسـا .. مـاركـة مُسـجـلة في البـطـولات ::



نعم صدقت حينما قُلت أن جوارديولا كان وجه خير على برشلونه حيث بقدومه تحققت البطولات وبدأ برشلونه مسيره ذهبية طويلة وعريضة ، فبعدما حقق النادي الدوري الإسباني الموسم الماضي استفتح ببطولة السوبر الإسباني هذا الموسم لتكون بادية قوية للفريق ، فبوجود مُدرب رائع مثل " يوهان كرويف " وبوجود مايسترو رائع لخط الوسط مثل " بيب غوارديولا " وبوجود كم هائل من النجوم فأنت تسير على الطريق المستقيم لتحقيق البطولات وفعلاً تم ذالك وحقق برشلونه بطولة الدوري الإسباني وبطولة دوري أبطال أوروبا في اجمل موسم لبرشلونه على الإطلاق وهو موسم 1992/1993 وحقق كذالك في الموسم الذهبي بطولة السوبر الإسباني بعدما حقق دوري الأبطال ، استمر تألق غوارديولا فاستمر عطاء زُملاءه فكان يُمرر بدقة وحرفنة كبيرة وقد صُنف كأحد أفضل اللاعبين في العالم بالتمرير بدقة ، في موسم 1993/94 كان هُناك وجه آخر من الإنجازات والألقاب فحقق النادي الدوري الإسباني للمرة الثالثة على التوالي وكأس السوبر الإسباني أيضاً وأكتفى بهذه البطولات المحلية ، وفي الموسم الذي يليه واجه جوارديولا وزُملاءه تحدياً صعباً هذا الموسم نظراً لصعوبة المُنافسين لاكن استطاعوا بجدارة واستحقاق الظفر ببطولة الدوري الإسباني للمرة الرابعة على التوالي " رقم قياسي " ولم يتمكن النادي من الفوز ببطولة إلا إياها ، في الموسم الذي يليه لم يُحقق النادي أي شيء يُذكر أو أي بطولة كبيرة وقوية سوى كأس السوبر الإسباني ، وفي الموسم الذي يليه 1995/96 لم يُحقق النادي أي بطولة سواء صغيرة أو كبيرة أو غير ذالك فخرج خالي الوِفاض مع رحيل أغلب نجوم الفريق ، ثم أتى الموسم الذي يليه حيث عَرِف فيه برشلونه طعم البطولات بعد موسم مُر حيث حقق فقط بطولة كأس الملك الإسباني كما استطاع تحقيق بطولتين أوروبيتين غاليتين وهُما بطولة " كأس الكؤوس الأوربية " وبطولة السوبر الأوربي بعد موسم بلا أي بطولة عاد الفريق ليكسب ثلاث بطولات غالية ، في الموسم الذي يليه 1997/1998 عاد برشلونه بقيادة المُدرب " لويس فان غال " ليتسيد إسبانيا بتحقيقة الثُنائية الغالية فحقق كأس ملك إسبانيا وحقق الدوري الإسباني وعادت الفرحة والبهجة والسرور الكبير ، وفي الموسم الذي يليه حقق النادي الدوري الإسباني للمرة الثانية على التوالي لتكون هذه البطولة الأخيرة لجوارديولا مع برشلونه بدون عِلمه ، فتأمل خيراً لاكنه لم يلقى أي بطولة بعدها .. ولاكن هيهات فإبداع غوارديولا مع برشلونه استمر وقدم مستويات باهرة جداً وكان يسحر كل من يشاهده بقدميه وتمريراته الأسطورية حتى آتى عام 2001 وفي ذالك الصيف انهمرت الدموع وبكت القلوب قبل العيون فقد أعلن الأسطورة عن نهاية مسيرته مع النادي الكتلوني لقد كان تاريخ 11/4/2001 أحد أسوأ تواريخ النادي .. ليس لفقدان بطولة أو غيره بل لرحيل القلب النابض وروح البرسا غوارديولا بعدما أعلن عن نهاية 11 سنة تكللت بالنجاح والألقاب والإنجازات وقرر نهاية مسيرته بمؤتمر صحفي أبكى كُل من شاهده وقال " لقد عقدت مؤتمرات صحيفة كثيرة جداً لاكني اليوم اعقد مؤتمر مُختلف كُلياً فهُنا أعلن لكم عن نهاية مسيرتي ، لقد نشأت بهذا النادي صغيراً وآن الآوان لكي أغادر كبيراً ولي الفخر كوني لاعباً برشلونياً ، أريد اللعب خارج أسبانيا لكسب أمور اخرى كثيرة وتعليم ما تعلمته في المدرسة العظيمة هُنا ، أشكر كل من ساعدني وقدم لي الشكر وانا من هُنا أقدم له الثناء الجزيل .. كما أشكل زُملائي وأخواني اللاعبين " وبعد هذا المؤتمر الذي احزن كُل كتلوني أبدع في آخر المُباريات المُتبقية له إلا أن أتت مُباراته الأخيرة على الكامب نو وأمام سيلتا فيغو في إياب كأس الملك حيث رددت الجماهير أسمه طوال المُباراة ورفعت الافتات التي تساند جوارديولا وما انتهت المُباراة تجمع اللاعبون حول جوارديولا وحملوه في مشهد مُخلد بالأذهان .

،،

،،

:: الإنـجـازات والألقـاب مـع بـرشـلونـه ::


[[ .. الأرقــام .. ]]

لـعـب للنـادي مـن (( 1990 إلى 2001 )) ،،

لـعـب (( 472 )) مـبـاراة ،،

سـجـل (( 10 )) أهـداف ،،

[[ .. الإنـجـازات .. ]]

الـدوري الإسبـاني : سـت مـرات (( 1990-91, 1991-92, 1992-93, 1993-94, 1997-98, 1998-99 )) ،،

كـأس المـلك الإسبـاني : مـرتيـن (( 1996-97, 1997-98 )) ،،

كـأس السـوبـر الإسبـاني : أربـع مـرات (( 1992, 1993, 1995, 1997 )) ،،

دوري أبـطـال أوروبـا : مـرة واحـدة (( 1992 )) ،،

كـأس الكـؤوس الأوربيـة : مـرة واحـدة (( 1997 )) ،،

كـأس السـوبر الأوربـي : مـرتيـن (( 1992 1997 )) ،،

كـأس كـتـلونيـا : ثـلاث مـرات (( 1990/91 ، 1992/93 ، 1999/00 )) ،،

16 بـطـولة في 11 عـام .. إحصـائيـة خُـرافيـة ،،

،،

،،

][ .. ريـفـالـدو .. ][


تحدثنا عن أساطير سابقه ،،

وكان الحديث سهلاً ومتعباً نوعاً ما ،،

لاكن هُنا ترتجف الأقلام ،،

لان قد حانت اللحظة للحديث عن أسطورة البرازيل الأولى ،،

البرازيل .. السامبا .. كوكبة النجوم ،،

برأيي ورأي الكثيرين .. لقد سادهم هذا النجم الأول ،،

فاسطورة كريفالدو من المُحال الحديث عنهم ،،

بلا لا يستطيع أحد أبداً الحديث عن ريفالدو وسرد كامل مسيرته ،،

فما بالنا إن كنا سنتحدث عن مسيرته في برشلونه فقط ،،

لا نستطيع .. لأن أيامه الجميله كانت ببرشلونه ،،

أطلنا المقدمه بالنسبة للموضوع .. ولم نكتب شيء بالنسبة للأسطورة ،،

معا نتعرف على مسيرته مع برشلونه .. والتي كان سبباً في وروده في تشكيلة برشلونه التاريخيه ،،

،،

،،

:: الـبـطـاقـة الـشـخـصـيـة ::



الاسم : ريفـالـدو فيـتـور بـوربـا فيـريـريـا ،،

تـاريـخ الميـلاد : 19/4/1972 ،،

مـكـان الميـلاد : مدينة بايليستا ، البرازيل ،،

المهـنـة : لاعـب ،،

المـركـز : خـط وسـط متقـدم ، قـلـب هجـوم ، جنـاح أيسـر ،،

الجنسيـة : بـرازيـليـة ،،

قـدم التسـديـد : يسـرى ،،

الطـول : 186 سـم ،،

الـوزن : 75 كـجـم ،،

النـادي الحـالي : إيـك أثيـنا (( 10 )) ،،

،،

،،

:: البـدايـة ::


كعادة اللاعبين البرازيليين بدأ ريفالدو في حي فقير للغاية يُدعى حي " فافيلاس " بمدينة ريكيفي وعانى ريفالدو في بدايته كثيراً حيث مرت مجاعة كبيرة جداً بالمدينة فتكت بالكثير من الناس كانت ريفالدو ليكون أحدهم لاكن نجى من تِلك المجاعة الكبيرة وتكسرت أسنان ريفالدو بسبب سوء التغذية وقلة الأكل وقد توفي والده في عام 1989 وقد عصفت به الكثير من الأمور .. إلا أن ريفالدو لم يستسلم فقد علم أنه المسؤول عن اسرته الفقيرة فبدأ بممارسة كرة القدم منذ الصغر وتعلمها كأي لاعب برازيلي صغير وقد وفق حبها وأحبها كثيراً حتى انضم لأحد الأندية الصغيرة في الحي الذي يسكن فيه " فافيلاس " وكان يبلغ آن ذاك سن التاسعه من عمره .. وبرزت موهبته بشكل كبير وتعلم الكثير وبلغ العاشره وماكان من مدرب الفريق إلا الزج به في الفريق الأول أساسياً .. فواصل مع ذالك الفريق الصغير وتمكن من تطوير نفسه حتى بلغ الـ16 من عمره في عام 1989 السنه التي توفي فيها والده انضم لأول فريق رسمي بكرة القدم وبدأ بذالك عالم الاحتراف الرسمي مع نادي " بايليستا " وكان ريفالدو سعيداً إلا أن مدربي النادي لم يكونوا سعيدين جداً بقولهم إن ريفالدو ضعيف جسدياً والنجاح أمر صعب عليه ، ولم يقتنع به المدربون فانتقل في عام 1991 لنادي أكبر من ذالك يُدعى " سانتا كروز " فبدأ ريفالدو يستفيد أكثر وأكثر وبدأ يطور من نفسه أكثر وأكثر وبدأت شهرته تنتشر أكبر فأكبر وقد تعذب النجم ريفو كثيراً حيث انه لم يكن لديه المال الكافي للصرف على الاسره التي تتكون من 6 أشخاص فكان يسير يوماً من البيت للنادي ومن النادي للبيت لأنه لا يملك المال لدفع أجره المواصلات ، وكعادة اللاعبين البرازيلين المغمورين لم يُكمل كثيراً مع نادي " سانتا كروز " فانتقل لولاية " ساو باولو " عام 1992 الكبيرة والتي تضم العديد من الأندية الكبيرة ولعب هناك لنادي " موجي ميريم " فأبدع وتألق هُناك كثيراً لان ريفو يعلم الم يتألق هناك فقد ضاعت فرصته خصوصاً بهذه الولاية التي تضم كِبار الأندية ، وفعلها ريفو وتألق كثيراً وفي عام 1993 انتقل للنادي البرازيلي الكبير " كورنثيانس " في الدرجة الأولى فتألق بشكل كبير وواضح وأبدع كثيراً مما جعل مدرب منتخب البرازيل آنذاك " كارلوس ألبيرتو بريرا " لمباريات ودية تمهيداً لكأس العالم .. فلعب مباراته الأولى ضد منتخب المكسيك وسجل هدف تِلك المباراة الوحيد لاكنه كان احتياطياً لوجود أسماء أكبر منه آنذاك ، وفي عام 1994 انتقل لأقوى نادي وأكبر نادي برازيلي آنذاك " بالميراس " بطل الدوري والذي لعب معه وأبدع كثيراً وساعد النادي في الحفاظ على لقبه لبطوله الدوري وسجل 13 هدف في 29 مباراه شاركها وهو رقم عالي جداً بالنسبة للاعب صانع ألعاب ، واختير كأفضل لاعب بالدوري البرازيلي أيضاً بحسب مجلة " بولو دي براتا " وقد حققها مرتين متتاليتين عام 1993 وعام 1994 ، وقد اختير ريفو لتمثيل منتخب السامبا في أولمبياد 1996 الصيفية وحقق البرازيل الميدالية البرونزية لاكن ريفالدو تشاجر مع المدرب آنذك " زغالو " وتسبب بخسارة المنتخب من المنتخب النيجيري واستبعد من زغالو عن المنتخب ، بعد مسيره ناجحه مع " بالميراس " انتقل إلى نادي " ساوباولو " البرازيلي وحقق معه رقم قياسي جديد وهو تسجيل 23 هدف في 30 مباراة ، بعد الألعاب الأولمبية الصيفية تحديداً انهالت العروض على ريفالدو من أوروبا تحديداً حيث ان حظ ريفالدو قد قام حينها وانشهر بعدما كان يعاني الفقر الشديد ، العروض كانت مقدمة من اسبانيا وايطاليا والبرتغال وقليلاً من انجلترا إلا أن ريفو كان يعشق اسبانيا لوجود كِبار البرازيلين هُناك فانتقل للنادي الإسباني " ديبورتيفو لاكرونيا " عام 1996 ولعب معه لموسم واحد وسجل 21 هدف في 41 مباراة وكان يحتل المركز الرابع في ترتيب الهدافين آنذاك واحتل الديبور الدوري بالمركز الثالث .

،،

،،

:: الإنتقـال للفـريـق الكتـلوني .. وتحـقيـق الأمجـاد ::

بعد موسم ناجح مع الديبور وتأقلم ريفو مع أجواء الدوري الإسباني انتقل للنادي الكتلوني الكبير " برشلونه " ليبدأ معها حكاية عاشق أحب كتلونيا بأكلمها وقدم كُل ما بوسعه لها .. لسبب واحد على الأقل وهو لأنه عشق هذا النادي كثيراً ، انتقاله من الديبور كلف النادي الكتلوني 26مليون يورو ولاكنه بالتأكيد ليس بالكثير على لاعب هداف وصانع ألعاب بطِراز ريفو كان ذالك في عام 1997 تحديداً موسم 97/98 ، في بدايته مع البرسا حقق كأس خوان غامبر البطولة الكتلونية الغير رسمية ضد سمبدوريا وبعد ذالك باشر الموسم الطويل المُكتض بالبطولات ولم يخيب ريفو أبداً الآمال المتعلقة به فأبدع كثيراً وأمتع أكثر وقاد برشلونه باقتدار لبطولة الدوري الإسباني بعد غياب منذ موسم 93/94 منذ الجيل الذهبي كرويف وكان ريفو السبب الأول في تحقيق هذه البطولة بتسجيله 19 هدف في 34 مباراة واحتلاله المركز الأول على ترتيب الهدافين ، لاكن طموح ريفو لم يقف عند هذا الحد أبداً إذ أن البرسا استطاع أن يظفر بالثنائية الغالية وهي " كأس ملك إسبانيا " والدوري معاً فحقق كأس الملك في النهائي أمام مايوركا وقد سجل آنذاك ريفو وكان مجموع أهداف في كأس الملك هو 9 أهداف .

،،

،،

:: 1999 لا شيء غيـر الإنجـازات ::



موسم 98/99 كان رائعاً بالنسبة لريفو حيث ابدع فيه بشكل خرافي وجنوني واصبح نجم الجماهير الأول بلا منازع فاستطاع ريفو مع النجوم الباقين من الحفاظ على لقب الليغا للمرة الثانية على التوالي بفضله بتسجيله 24 هدف في الليغا وتصدره ترتيب الهدافين من جديد للمرة الثانية على التوالي ، كما حصل على جائزة أفضل لاعب بالدوري الإسباني بِكُل جدارة واستحقاق ، ابداعه مع برشلونه شهد له العالم أجمع فصفقوا له بِكُل احترام وتقدير وكان ذالك بحصول اللاعب على جائزة أفضل لاعب بالعالم لعام 1999 ليقف له العالم احتراماً له وتقديراً لمجهوداته ، ولم يكن الابداع هنا فحسب بل تمكن من تحقيق ثنائية غالية وهي جائزة أفضل لاعب بأوروبا " الكرة الذهبية " أيضاً في نفس العام 1999 وربما يُعد هذا الموسم هو الأفضل لريفو من الناحية الشخصية والموسم الذي قبله هو الأفضل على صعيد النتائج الجماعية بلا شك ، وأيضاً في نفس الموسم 1998 اقيم كأس العالم للمنتخبات وبلا شك كان ريفو أحد أهم وأول عناصر المنتخب البرازيلي المُستدعين لتِلك البطولة الغالية والثمينة وحصل مع منتخبه على الكأس الغالي بعد الخسارة الشهيرة من فرنسا 3/0 وأحرز في كأس العالم تِلك ثلاثة أهداف من ضمنها هدفين على الدنمارك في الدور ربع النهائي ، كما كان ذالك أيضاً في عام 1997 حينما استدعي لبطولة الكوبا أمريكا المشهورة وقد حصل المنتخب البرازيلي على تلك البطولة وسط أبداع المايسترو والمهندس الهجومي والدفاعي ريفالدو .. ولم يقف الإبداع الوطني عند هذا الحد بل استدعي أيضاً لبطولة كوبا أمريكا لعام 1999 ونالها أيضاً للمرة الثانية على التوالي المنتخب البرازيلي وتوج ريفالدو هدافاً لها برصيد خمسة أهداف من ضمنها هدفان في النهائي الشهير ضد الأورغواي وهدفه الثمين ضد الأرجنتين في الدور قبل النهائي والتي انتهت المباراة بنتيجة 2/1 واعتبر الجميع أن ريفو اللاعب الأغلى في البطولة نظراً لأهدافه الغاليه جميعها .

،،

،،

:: المـواسـم المتبقـيـة مع الفـريـق الكـتـلوني ::

في موسم 1999/2000 بدأت المشاكل تبدأ قليلاً بين ريفالدو ولويس فان غال مدرب برشلونه آنذاك حيث أن ريفو طلب منه أن يلعب به بمركز صانع الألعاب أو الوسط المتقدم بينما أصر فان غال على أن يجعله جناح أيسر ولم تظهر هذه المشكله بشكل كبير في بادئه الأمر ولم يظهر تألق ريفو كثيراً بعدما حقق موسم خيالي حقق فيه كل شيء والجميع قال إن الإرهاق تمكن من ريفالدو وخرج برشلونه من ذالك الموسم خالي الوِفاض ، لاكن ليس على صعيد ريفالدو إذ توج بلقب هداف دوري أبطال أوروبا برصيد 10 اهداف كُلها رائعة حتى في الدوري لم يسجل سوى 12 هدف وفقد برشلونه الدوري لمصلحه الديبور في آخر جولة ، وفي الموسم الذي يليه موسم 00/01 وبعد سبات قليل نوعاً ما عاد الإمبراطور مرة أخرى وتصدر ترتيب هدافي الموسم ولاكنه بالوقت ذاته كان صاحب اجمل هدف في الليغا الإسبانية ففي آخر جولة ضد فالنسيا كانت الدقيقة 90 تماماً وكان برشلونه يحتاج للفوز ضروري لكي يتأهل لدوري الأبطال وما مكان من المدافع " فرانك دي بوير " إلا أن لعب كراته الطويله المعتاده المركزه ليستقبلها ريفالدو بصدره من خارج منطقة الجزاء وقام بحركه بهلوانية رائعة " دبل كيك " وسجل هدف خرافي في مرمى " كانيزاريس " جعلت الكامب نو يقوم ولا يقعد أبداً وهتف الجميع باسمه " رييييييييففففففففااااااالدووووووو " وكان هدف قد أعجب به جميع من شاهده وقال الجميع لو أن هذا الهدف اتى قبل احتفالية المئوية لنادي برشلونه لاختاروه ليكون الأفضل في تاريخ النادي لاكن الهدف الأفضل كان " الهدف المستحيل " ليوهان كرويف ضد أتليتكو مدريد بالدوري في السبعينات ، واتى الموسم الذي يليه موسم 01/02 وكان هو آخر موسم لريفالدو حيث نشبت فيه المشاكل وتولعت بشكل كبير بين " لويس فان غال " وريفو في ذالك الوقت وكان سببها الأول سوء التفاهم الذي حصل على المراكز لأن ريفالدو يريد اللعب بمركز صانع الألعاب بينما فان غال يريده في مركز الجناح الأيسر وفي نفس العام أيضاً حلت إصابة خطيره بريفالدو أبعدته مُباريات طويلة كان سببها تصفيات كأس العالم 2002 حيث تعرض ريفو لإصابة خطيرة بمباراة الأرجنتين ونظراً لغيابه عن التصفيات واجهت البرازيل صعوبة كبيرة في التأهل لكأس العالم وكانت مهددة بالخروج لولا أنها لاقت بوليفيا ، رغم ذاك سجل ريفو في ذالك الموسم الأخير 8 أهداف وكرهت الجماهير كرهاً شديداً فان غال الذي تسبب بطرد معشوقهم الأول من النادي وقد خير فان غال الإدارة بينه وبين ريفالدو ولم يكن من الإدارة سوى أن تخلت عن ريفو لطمع الإدارة الغاسبارتية آنذاك بالمال ، وكرهت الجماهير غاسبارت وفان غال لتفريطهم بالنجم الأول ولم يكن من فان غال بعد مواسم إلا أن رحل بسبب كره الجماهير له بسبب هذه الحادثه وقد تأثر الفريق برحيل ريفالدو كثيراً ، وقد كانت هذه نهاية قصة عاشق كتلونيا الأول الذي بدأها بأنجازات وأنهاها بحادثة مأساوية ذرفت فيها الأدمع ، وبعدما تآملت الجماهير أن يخلف ريفالدو رونالدو على أكمل وجه بعدما رحل لإنتر ميلان أصبح ريفالدو أفضل من رونالدو بالنسبة للجماهير وانتقل بعد ذالك للميلان بعد شجاره مع فان غال وصرح بعدما خرج أنه تمنى من الإدارة الإبقاء عليه لاكن الإدارة فضلت فان غال .. وقد خرج بسبب عناد المدرب ، وتتوقع الأغلبية أن السبب يعود لغيرة فان غال من ريفالدو حيث ان الأغلبية دائماً تشير إلى أن ريفالدو هو النجم الأول بالفريق متناسيه فان غال .

،،

،،

_________________
لا تحزن إذا جاءك سهم قاتل من أقرب الناس إلى قلبك ..
فسوف تجد من ينزع السهم ويعيد لك الحياة و الابتسامه !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hawash.forumotion.com
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 317
تاريخ التسجيل : 01/10/2007

مُساهمةموضوع: 111111   الإثنين ديسمبر 24, 2007 7:48 am

:: الإنجـازات والألقـاب مـع بـرشلونـه ::


صاحب اليسرى القوية والكرات الرأسية والتسديدات الصاروخية والمهارة الفردية والبنية الجسدية حقق الكثير من الإنجازات مع برشلونه سنوردها فيما يلي :

[[ .. الأرقــام .. ]]

لعـب مع الفـريـق ما بيـن (( 1997 / 2002 )) ،،

لـعـب (( 253 )) مـبـاراة ،،

سـجـل (( 136 )) هـدف ،،


[[ .. الإنـجـازات .. ]]


الـدوري الإسبـاني : مـرتيـن (( 1997/98 ، 1998/99 )) ،،

كـأس مـلك إسبـانيـا : مـرة واحـدة (( 1997/98 )) ،،

كـأس السـوبـر الأوربـي : مـرة واحـدة (( 1997 )) //

كـأس كـتـلونيـا : مـرة واحـدة (( 1999/00 )) ،،

أفضـل لاعـب بالعـالـم : مـرة واحـدة (( 1999 )) ،،

أفـضـل لاعـب بأوروبـا : مـرة واحـدة (( 1999 )) ،،

،،

،،

][ .. دييـغـو مـارادونـا .. ][


تحدثنا عن أساطير سابقة ،،

تحدثنا عن نجوم فعلوا الكثير والمستحيل ،،

تحدثنا عن نجوم قدموا لمنتخباتهم وأنديهم كُل ما يستطيعون ،،

لاكنهم جميعاً كانوا من كوكب الأرض ،،

لأننا الآن نتحدث عن لاعب من كوكب آخر ،،

لاعب بمفرده يوازي جميع لاعبين الكرة الأرضية الحاليين والسابقين ،،

إنه وباختصار .. أفضل من لمس بقدميه الكره ،،

أفضل من وطأت قدماه الملاعب ،،

لن أستطيع سرد كامل سيرته .. لأن كل دقيقة يجب أن تذكر تفصيلياً لما فيها من روعة وجمال ،،

لاكني سأتحدث وإياكم عن مسيرته ببرشلونه ،،

،،

،،

:: البـطـاقـة الـشـخـصـيـة ::



الاسـم : دييغـو آرمـانـدوا مـارادونـا ،،

تـاريـخ الميـلاد : 30/10/1960 ،،

مـكـان الميـلاد : فيلا فيوريتو ،،

المهنـة : لاعـب كـرة قـدم سـابـق ،،

الجنـسيـة : أرجنـتـيـنـي ،،

المـركـز : وسـط متقـدم ، مهـاجم جنـاح ،،

،،

،،

:: دخـول عـالـم كـرة القـدم ::


ولد دييغو مارادونا في حي فقير جداً في مدينة بيونس آيرس الأرجنتينية ويُدعى فيلا فيوريتو .. ومشهور هذا الحي بأكواخه الصغيرة .. وكان الحي كعادة الأحياء الأرجنتينية يُعاني من الفقر المُدقع .. وخصوصاً والدته الفقيرة التي كانت تعمل لـ12 ساعة متواصلة يوميا ، وكان دييغو هو الإبن الأول للعائلة بعد ثلاث بنات .. ولديه اخوان اصغر منه يدعون هيوغو وإدواردو ، وهم كانوا أيضاً لاعبين محترفين بكرة القدم .. لاكن لم يصلوا لعشر ما وصل إليه دييغو ، واكتشفت موهبة دييغو على يد كشافة للاعبين .. حينما كان مارادونا يلعب لنادي نادي إستريلا روجا .. ومن ثم انتقل لنادي أرجنتينيوس النادي الكبير في الارجنتين بعمر الـ12 سنة .. فقدم السحر هُناك .. وداعب الكرة بأجمل اللمسات ، ولعب مع أرجنتينيوس مابين عامين 1974/76 .. وكلاعب محترف .. انتقل بعدها لأكبر نادي أرجنتيني وهو بوكا جونيور عشق مارادونا الأبدي والأزلي في عام 1981 ، وواصل مع نادي البوكا جونيور ليحصد معه أول لقب رسمي في عام 1982 .

،،

،،

:: الإنتقـال لبـرشلونه ::



بعد تحقيقة للبطولات مع البوكا جونيورز وتقديم آداء رائع وخرافي .. حان وقت التغيير والرحيل ، فكرة تعاقد النادي الكاتلوني مع مارادونا أتت من عام 1982 في كأس العالم .. حيث لم يظهر مارادونا بالشكل الكبير .. ولم يقدم الشيء الكثير .. إلا أن كشافة النادي الكاتلوني أعجبت به كثيراً وأرتأت ضمه للفريق رغم أن أندية إيطالية كبيرة تحاول التعاقد معه على رأسها قطبي إيطاليا الميلان واليوفي ، إلا أنه انتقل للبرسا بمبلغ 6 قروش (( 5 مليون يورو )) وهذا المبلغ كان كبيراً وقياسياً ذالك الوقت .. صرفه السيد نونيز للتعاقد خصوصاً مع مارادونا رغم أن عرض اليوفي كان الأكبر إلا أن اللاعب كان يعشق برشلونه بشكل جنوني ، وآتى لبرشلونه وسط أفراح كاتلونية مجنونة بقدوم أفضل لاعب في التاريخ .. إلا أن مارادونا آنذاك لم يكن حينها قد بلغ الكمال ، وكان برشلونه تحت إشراف المدرب لويس مونيتي المُدرب الأرجنتيني ، وفاز في أول موسم له مع برشلونه ببطولة كأس ملك إسبانيا ضد ريال مدريد وفاز برشلونه في سرقسطة بنتيجة 2/1 ، وكان الفريق الكتلوني قد لعب في أول موسم 34 مباراة كاملة وشارك دييغو في 20 منها فقط بسبب إصابة خطيرة تعرض لها خلال مباراة البرسا مع أتليتك بلباو بالصدر .. أسفرت عن غيابه لـ14 مباراة ، وفي الموسم الذي يليه لم يشارك دييغو كثيراً .. والسبب الأول الإصابات .. فكل مدافع بالليغا .. أو الفريق أجمع كان يريد أن يحضى بشرف عرقلة دييغو فقط .. فكان في كل مباراة لابد وأن يسقط على الأرض .. ولابد وأن يتعرض لإصابة من الفريق الخصم ، وبسبب ذالك لم يرق للإدارة البرشلونية وضع دييغو في الفريق .. فقررت التخلي عن اللاعب .. لمصلحة الفريق .. ولمصلحته نفسه بعد أن كادت الإصابات تقضي على حياته .. فلم يلعب دييغو في السنه الثانية له إلا 16 مباراة من 34 مباراة ، كما أنه في الموسم الثاني لم يحقق سوى كأس السوبر الإسباني وبطولة كأس الدوري .. البطولة المؤقته التي اقيمت سابقاً ، وبالفعل في عام 1984 عرض نادي نابولي على نادي برشلونه مبلغ كبير جداً وحطم سوق الإنتقالات آنذاك ليكون مبلغ خرافي ألا وهو مبلغ6.7 مليون يورو ! المبلغ الكبير آنذاك ، وأبدع دييغو في الكالتشيو كثيراً الدوري الدفاعي ليبدع مع نابولي ويقدم أجمل آداء عرفته دييغو وينال جميع الجوائز .

،،

،،

:: عـلـى الصـعـيـد الـدولـي ::

استدعي مارادونا لأول رسمياً للمنتخب الدولي في كأس العالم 1982 وكان عمره آنذاك 16 سنة ليكون أصغر لاعب يمثل منتخب الأرجنتين وكانت أول مباراة له ضد المنتخب الهنغاري ، وبعدها انضم لمنتخب الشباب وحصل معه على كأس العالم للشباب وكان مارادونا النجم الأبرز بعد الفوز في النهائي على المنتخب السوفييتي 3/1 ، وفي البطولة الأولى عام 1982 لم يظهر مارادونا كنجم بارز .. إلا أن مهوبته لم يكن لخفيها أحد .. ولم ينكرها أحد بل كان نجم بارز وساطع ولعب لخمس مباريات كاملة دون أن يستبدل إلا أن المنتخب الأرجنيتني لم يُكمل البطولة بعد الخروج منها ، وعلى العكس تماماً في كأس العالم عام 1986 فكان هو النجم الأول .. وكان هو إصدار كأس العالم عام 86 .. وقاد المنتخب الأرجنتيني باقتدار للفوز بكأس العالم وبكل استحقاقية بعد الفوز على المنتخب الألماني الغربي بنتيجة 3/2 .. وفي الدور ربع النهائي أثبت مارادونا أنه من عالم آخر .. فلاقي المنتخب الارجنتيني نظيرة الإنجليزي أحد أقوى وأعتد وأقوى الخصوم .. ليفوز المنتخب الأرجنتيني آنذاك 2/1 .. ويسجل مارادونا الهدف الأول بيده .. ليخدع بهذا الهدف الحُكام الأربعه .. والكاميرات .. والجماهير .. والمشاهدين .. واللاعبين .. والملايين التي تشاهده .. ويكون هذا الهدف خُرافي لم يستطع أحد تسجيله في مثل هذه الأدوار المتقدمة بكأس العالم .. ورغم أن الهدف كان قاسياً على المنتخب الإنجليزي إلا أن الجميع وقف وصفق لمارادونا على براعته بالتسجيل ، وفي نفس المباراة سجل أحد أجمل الأهداف في تاريخ كرة القدم إن لم يكن الأفضل على الإطلاق أيضاً .. فاستلم الكرة من المنتصف وراوغ 6 لاعبين بمسافة 60 متر ويودع الكرة الشباك بكل حرفنة بعدما اجتاز حارس المرمى أيضاً .. وأخرس مارادونا جماهير المنتخب الإنجليزي بهذا الهدف فلم يتحدثوا عن الهدف الذي أتى باليد ، ويرفع مارادونا كأس العالم .. ويتوج أيضاً بلقب أفضل لاعب بأوروبا (( الكرة الذهبية )) في نفس العام ، وفي كأس العالم 1990 وصل مع المنتخب الأرجنتيني للنهائي وضد ألمانيا الغربية كذالك .. إلا أن الارجنتين خسرت بهدف للا شيء .. وكان مستوى مردونا متذبذباً بعض الشيء بسبب الإفراط في تناول الكحول .. وشارك في كأس العالم عام 1994 بمباراتين فقط وسجل هدف في إحداهما .. إلا أن لياقة مارادونا كانت في الحضيض .. وانتفخت معدته مؤديه لزياده وزنه بشكل مُفرط ، ويُذكر أن مارادونا توقف لمدة 15 شهر بسبب تعاطي الكواكئين .. وأنهى مارادونا حياته الكروية بتناول المخدرات من نوع الكواكئين .. إلا ان النهاية السوداء لم تكن لتكن نقطة أنهت كل ما فعله .. فلم تكن إلا نقطة سوداء بتاريخه .. وشهد العالم أجمع له جميعاً بأنه أفضل لاعب على الإطلاق .. ونال جائزة أفضل لاعب بالقرن الواحد والعشرين .

،،

،،

:: الإنجـازات والألـقـاب ::


احـصائيـات مـع النـادي الكـاتـلوني :

لـعـب مـع النـادي مـن عـام (( 1982 )) إلى عـام (( 1984 )) ،،

لـعـب (( 73 )) مُـبـاراة ،،

سـجـل (( 45 )) هـدف ،،

إنـجـازات مـع النـادي الكـاتـلوني :

كـأس مـلك إسبـانيـا (( مـرة واحـدة )) : 1982/83 ،،

كـأس الـدوري (( مـرة واحـدة )) : 1982/83 ،،

كـأس السـوبـر الإسبـاني (( مـرة واحـدة )) : 1983 ،،

،،

،،

][ .. تشـافـي هيـرنانـديـز .. ][


لاعب برشلونه الحالي والذي لا يحتاج لتعريف ،،

صاحب الأناقة في اللمسة ،،

وصاحب الدقة والروح القتالية ،،

اللاعب الذي مزج الأناقة بالدقة بالهندسة ،،

يرسم خط الملعب بدقة .. ويمرر ويتلاعب كيفما آراد ،،

أحد أفضل لاعبين خط الوسط بالعالم ،،

معاً نتعرف عليه ،،


:: الـبـطـاقـة الشـخـصـيـة ::



الاسـم : خافييـر هيرنـانديـز كـريـوس ،،

تـاريـخ الميـلاد : 25/1/1980 ،،

مكـان الميـلاد : تيـراسـا ، كاتـلونيـا ، إسبـانيـا ،،

الجنسيـة : إسبـانيـة ،،

المـركـز : لاعـب وسـط ،،

الـطـول 170 سـم ،،

،،

،،

:: لـمـحة بـسيـطـة ::

خافيير هيرنانديز من مواليد كاتلونيا عام 1980 مشهور بإسم تشافي أو إجزافي كثيراً ، مولد تشافي كان في شارع مشهور بكاتلونيا ويُدعى " La Rambla " ، وعلى الرغم من قتالية تشافي لبرشلونة وروحة العالية إلا أنه صدق ولا تصدق فتشافي وعائلة أجمع كانت تُشجع إسبانيول وبتعصب كبير جداً .. وإسبانيول هو الإبن العاق لمقاطة كاتلونيا وإبن مدريد الذي زُرع في كاتلونيا ، فجد تشافي الذي يُدعى جوليو هيرنانديز كان كابتن فريق إسبانيول في 1968 .. وأخوه الأصغر كيكي هيرنانديز كان لاعباً لإسبانيول ، يلعب تشافي لنادي برشلونه الإسباني منذ عام 1998 وللمنتخب الإسباني منذ عام 2000 .. مثل المنتخب الإسباني في 47 مُباراة سجل خلالها أربعة أهداف .. لعب معه في يورو 2004 وكأس العالم 2006 ، ومع النادي الكاتلوني لعب 245 مُباراة سجل خلالها 20 هدف ، تشافي مشهور كثيراً في أوروبا تحديداً خصوصاً وأنه يملك تقنية عالية في وسط الملعب وكنترول لا مثيل له ويجيد اللعب في عمق الوسط وعلى الجانب الأيسر وفي مركز المحور ويجيد جميع المراكز بحرفية .. ويمتاز بقدم قوية للتسديد ومهارات فنية عالية .

،،

،،

_________________
لا تحزن إذا جاءك سهم قاتل من أقرب الناس إلى قلبك ..
فسوف تجد من ينزع السهم ويعيد لك الحياة و الابتسامه !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hawash.forumotion.com
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 317
تاريخ التسجيل : 01/10/2007

مُساهمةموضوع: 2   الإثنين ديسمبر 24, 2007 7:49 am

:: بـرشلـونـي خـالـص ::

بدأ تشافي حياته الكروية ولا زالت في النادي الكاتلوني ومعسكر الكامب نو فلم يلعب لأي نادي غيرة على الإطلاق وهذه من أهم الاشياء التي جعلت قلوب آلاف من الكتلان تتعلق به ، كان تشافي صغيراً جداً حينما نضم فكان يبلغ الـ11 من عمره .. لاكن مهاراته الفنية وروحه العالية أهلت تشافي للدخول بسرعة فائقة في مختلف مراحل الفريق وكان لاعباً هاماً للمُدرب " Jordi Gonzalvo " الذي كان يُدرب برشلونه B وبفضل الفريق أجمع نال الفريق بطولة الإتحاد ، ، نمو تشافي السريع والمستمر والمتواصل مع صِغار برشلونه ومواظبته على التدريبات وهمته من تطوير نفسه .. كل هذه العوامل ساعدت وأدت إلى إعجاب مُدرب فريق برشلونه الأول السيد " لويس فان غال " الذي قرر استدعائه لأول مرة في عام 11/8/1998 ضد مايوركا .. وبعدها أصبح تشافي مفتاح الإنتصارات بالنسبة لفان غال والفريق أجمع فكان يزُج به دائماً لتعديل الأوضاع في الفريق فهو جوكر ويلعب في أي مكان ، ومع المنتخب لم يكن صيت تشافي هبائاً بكاتلونيا .. حيث انه نال فرصته الأولى للعب مع الفريق الأول ضد المنتخب الهولندي في عام 2000 ومنذ ذالك الوقت أصبح تشافي أساسياً بالفريق ولا تخلوا منه التشكيلة أبداً إلا في حالات خاصة ، وأعجب به جميع المُدربون الذين دربوه سواء بالفريق الكاتلوني أو المنتخب نظراً لمهارته في الإحتفاظ بالكرة وإمتلاك وسط الملعب .. وإبعاد الضغط عن المُدافعين وتحويل مسار اللعب من الدفاع للهجوم ، ولعب مع المنتخب الإسباني أهم البطولات وأكبرها مثل بطولة يورو 2000 وبطولة كأس العالم الأخيرة 2006 حيث كانت هُناك شكوك تحوم حول مشاركة تشافي بالفريق بسبب إصابة لحقت به مع فريقه برشلونه .. إلا أن لويس آراغونيس أصر على استدعاء تشافي وقال " يُقال انه من الجنون استدعاء تشافي وهو ليس في أتم جاهزيته ، لاكن الجنون الحقي هو إجلاس تشافي بالبيت وابعاده عن المُنتخب " وشارك في كأس العالم وقدم آداء رائع للغاية ، وكان رجل مُباراة أوكرانيا .. ولعب جميع المُباريات كأساسي .

،،

،،

:: سـر البطـولات .. خـط الوسـط ::



يملك تشافي حس كروي عالي .. ويُقال إن المهارة في كرة القدم ليست بالحركات أو المهارات البهلاوانية .. بل هي أن تقوم بالتصرفات التي لا يتوقعها خصمك ، تشافي أفضل من يطبق هذه المقولة .. إذ أنه يلعب بشكل غير طبيعي أبداً .. فيلعب ويقدم آداء يفوق الخيال يعرف كيف يتمركز في الوسط .. ويستحق أن يكون لاعب الوسط المِثالي ، مع ناديه برشلونه أنعكس إبداع تشافي على زُملاءه فحقق الفريق بطولات منقطعة النظير ولا حدود ولا عدّ لها .. بدأ بمسيرة الإنجازات مع الفريق الكاتلوني موسم 1998/99 وهو موسم تصعيد تشافي للفريق الأول حينما كان سر الفوز في المُباريات ومفتاح الإنتصارات بدخوله كبديل وصناعة الأهداف .. فأحبته الجماهير وأصبح بديل لا مثيل له ، في موسم 2004/05 حقق الفريق بطولة الدوري الإسباني .. وسط آداء من تشافي لا مثيل له إذ أخذ يُمرر ويصنع ويسجل ويسدد وجميع الجماهير هتفت بأعلى الأصوات " غوارديولا قد عاد للفريق " وفي الموسم الذي يليه 2005/06 حقق تشافي أفضل موسم له على الإطلاق كلاعب كروي إذ استحقاق من تحقيق ثلاث بطولات غالية وهي بطولة السوبر الإسباني وبطولة الدوري الإسباني وبطولة دوري الأبطال وهي أغلى وأحلى البطولات وعاش تشافي في هذا الموسم كالأبطال .. إلا أن حضه العاثر لم يسمح له إذ انه أصيب إصابة بالغة أبعدته ما يُقارب الـ4 إلى 5 أشهر وغاب عن معظم فترات الموسم وأهم المُباريات بما فيها نهائي دوري الأبطال إلا أن تشافي كان سعيداً لأنه مشجع برشلوني قبل أن يكون لاعباً ، وفي الموسم الذي يليه 2006/07 حقق تشافي بطولة يتيمة وهي السوبر الإسباني وفقد الفريق 5 بطولات كانت بالمتناول .. إلا أن تشافي يواصل رحله الإنجازات مع زُملائه ويسير في طريق تحقيق الألقاب .

،،

،،

:: الإنـجـازات والألـقـاب ::

الـدوري الإسبـاني (( 3 مـرات )) : 1998/99 ، 2004/05 ، 2005/06 ،،

دوري أبطـال أوروبـا (( مـرة واحـدة )) : 2005/06 ،،

السـوبـر الإسبـاني (( مـرتيـن )) 2005/06 ، 2006/07 ،،

كـأس العـالم للشبـاب (( مـرة واحـدة )) : 1999 ،،

الميـداليـة الفضيـة في ألعـاب سدنـي : 2000 ،،

،،

،،

|| .. خــط الهـجــوم .. ||


،،

،،

][ .. يـوهـان كـرويف .. ][


ُهُنا تقف الكلمات ،،

هُنا تعجز السطور عن وصف هذه الأسطورة الأبدية ،،

إنه ليس أسطورة برشلونية فحسب .. بل عالمية ،،

أفضل لاعب .. وأفضل مُدرب .. وأفضل إداري .. وأفضل تقني ،،

كُل هذه الألقاب تجمعت في شخص واحد فقط ،،

هو الأسطورة كرويف ،،

أسطورة برشلونه الأولى .. وأفضل لاعب مر على تاريخه ،،

إنه الشخص الذي حقق طفره بتاريخ النادي الكاتلوني ،،

أسطورة لا تنسى .. وفن لا يُخفى ،،

معاً نتحدث عنه ،،

،،

،،

:: الـبـطـاقـة الشـخـصـيـة ::



الاسـم : هنـدريـك جـوهانيـس كـرويـف ،،

تـاريـخ الميـلاد : 25/4/1947 " 60 عـامـاً " ،،

مـكـان الميـلاد : أمستـردام ، هـولنـدا ،،

الجنسيـة : هـولنـديـة ،،

المـهنـة : لاعـب كـرة قـدم سـابـق " صـانـع ألعـاب " ، مُـدرب ،،

،،

،،

:: تـعـريـف بالـلاعـب ::

هندريك يوهانز كرويف ولد في عام 1947 في أمستردام بهولندا .. لاعب ومُدرب سابق ، نال جائزة أفضل لاعب بأوروبا ثلاث مرات في 1971 ، 1973 ، 1974 وتساوى بذالك مع ماركو فان باستن وميشيل بلاتيني ، وكان أهم المُدربين وأولهم في تطوير فكرة اللعب الهولندي الشامل التي أبتكرها رونس ميشيل والمعروفه للهولنديين فقط ، وبعد اعتزاله عمل كتقني لفترة متوسطة بالنادي الكاتلوني ونادي آياكس أمستردام فكان دائماً الشخص الأول الآمر الناهي بالفريق ، وبعدها كان استشاري أيضاً للناديين وكمشجع مخلص لهما ، في عام 1999 اختير كأفضل لاعب للقرن الماضي في أوروبا من قِبل مؤسسة " IFFHS " الألمانية ، وعلى الصعيد العالمي نال المركز الثاني خلف بيليه ، وجائز بالمركز الثالث كأفضل لاعب بالعالم على حسب استفتاء مجلة " France Football " خلف بيليه ومارادونا ، كلاعب تميز بلمساته ومهاراته الخفيفة والسريعة وجريه السريع .. فأجاد اللعب بجميع أنواع كرة القدم على النسق السريع والبطيئ والحماسي والقوي وجميعها ، ولعب بمراكز كثيرة منها الجناح وصانع الألعاب وكمهاجم حر ، وهو أفضل لاعب تكتيكي بالعالم إذ يلعب بتكتيك كبير جداً يُفيد المدربين .

،،

،،

:: الإنتقـال لبـرشلونـة ::

بعد مواسم رائعة وخيالية مع أياكس لم يحلم بها أي لاعب كرة قدم بالعالم .. فاز فيها بالدوري الهولندي ثمان مرات وفاز بالكأس لخمس مرات ، وفاز بدوري أبطال أوروبا ثلاث مرات وبنفس العدد فاز بجائزة أفضل لاعب بأوروبا وهو مع أياكس ، انتقل لبرشلونة بمبلغ 2،5 مليون يورو ، وكسب حُب الجماهير الكاتلونية مُبكراً منذ قدومه وتصريحه الشهير الذي لا يُنسى حين قال " أنا مشجع برشلوني قبل أن أكون لاعباً برشلونياً ، ريال مدريد عرض علي عرض أكبر من برشلونه لاكني لم أقبل به .. والسبب هو أني مُحال أن انتقل لنادي ساعده فرانكو في حصد الألقاب .. أتيت لأقهر فرانكو وجماهير وفريق مدريد " .. كما أنه وبلحظه وصوله رُزق بإبن وسماه جوردي وهو اسم كاتلوني ويعني جورج بالإنجليزية .

،،

،،

:: قليـل من الألقـاب .. كثيـر من الأحبـاب ::



في أول موسم لكرويف مع برشلونه ألا وهو موسم 1973/74 حصد كرويف لقب الدوري الإسباني لبرشلونه بعد غياب دام 14 عام ليُفرح هذا اللقب جماهير كاتلونيا وتُعجب بكرويف وتمتدحه أشد المديح والثناء حيث كان الهداف الأول للفريق ، اشتهر كرويف بكره لمدريد وكان يُبدع ويمتع أثناء مباريات الكلاسيكو التي تجمع بين الريال وبرشلونه فقامت الجماهير تسميه كرويف الكاتلوني بدلاً من الهولندي ، في الموسم الأول الذي ذكرناه أنفاً حقق كرويف شيئاً لم يحققه أحد قبله إطلاقاً وهو قيادته للفريق للفوز على الريال مدريد في ملعبهم سانتياغو برنابيو 5/0 لتكون نتيجة تاريخية لم يشهدها التاريخ إطلاقاً .. بعدها أصبحت الجماهير الكاتلونية تعشق كرويف للجنون ، وهُناك أمر آخر يتذكره التاريخ ألا وهو " هدف كرويف المستحيل " هكذا سُمي الهدف الشبح حيث أحرز كرويف هدفاً على أتليتكو مدريد نال به جائزة أفضل هدف في تاريخ النادي باحتفالية المئوية للنادي حيث قفز بالهواء وطار ووضع الكرة بالمرمى وهو في الهواء عن طريق الكعب رغم أنه كان يُعطي ظهره للكرة ، تواصلت مسيرة كرويف الرائعة مع برشلونه إلا أنها لم تترجم للأسف مع ألقاب لاكن آداءه كان يفوق الخيال بالإضافة إلى أنه كان البرسا يعيش أسوأ حالاته حينما قدم كرويف ولاكن لم يمنع ذالك كرويف من تقديم المُحال ، موسم 1977/78 كان الأخير لكرويف مع الفريق ولم تنساه الجماهير إطلاقاً فكان محبوباه الأول ولم تنسى تلك اللحظات الصعبة والدموع الغزيرة التي ودعت بها كرويف .. إلا أنه وبنفس الموسم آبى كرويف أن يخرج بدون أن يحقق شيء يُذكر فصنع المستحيل وقدم أفضل آداء له باللعب الرجولي في آخر موسم ليتوج موسمه الأخير ببطولة الكأس الإسبانية وهي الأغلى والمحببة للكتلان حيث ساهم في رفع علم كاتلونيا بوجه حُكام إسبانيا على رأسهم الملك خوان كارلوس ، ودعته الجماهير بالدموع وقبلته وبكى كرويف لحظه الفراق .. إلا أنها لم تدم كثيراً .. حيث عاد للفريق كمُدرباً له وحقق الدوري مع الفريق أربع مرات متتالية وهو رقم قياسي في مواسم 1990/91 ، 1991/92 ، 1992/93 ، 1993/94 ، وحقق البطولة الأغلى للفريق التي أدخلته وعرفته بالعالم وهي بطولة دوري أبطال أوروبا عام 1992 وهذه المرة أبكى الجماهير فعلاً لاكن فرحاً .. ورحل في عام 1995 عن الفريق لاكنه الآن وسابقاً المستشار الأول للفريق للنادي الكاتلوني ونادي آياكس أمستردام .

،،

،،

:: الإنـجـازات والأرقـام ::


احصيـائـات مـع الفـريـق الكاتـلوني :

لـعـب للنـادي مـن (( 1973 )) إلى (( 1978 )) ،،

لـعـب (( 227 )) ،،

سـجـل (( 83 )) هـدف ،،

إنـجـازات :

الـدوري الإسبـاني (( خمـس مـرات )) : 1973/74 كـلاعـب ، 1990/91 ، 1991/92 ، 1992/93 ، 1993/94 كمُـدرب ،،

كـأس مـلك إسبـانيـا (( مـرتيـن )) : 1978 كـلاعـب ، 1990 كمُـدرب ،،

دوري أبطـال أوروبـا (( مـرة )) 1992 كمـدرب ،،

كـأس السوبـر الأوربـي (( مـرة )) 1992 كمـدرب ،،

كـأس الإتـحـاد الأوربـي (( مـرة )) 1989 كمُـدرب ،،

،،

،،

][ .. رونـالدينهـو .. ][


هُنا تعجز الكلمات عن وصف هذا اللاعب ،،

لأنه وباختصار ساحر ،،

أعظم اللاعبين الذين مرّوا على تاريخ النادي ،،

وكذالك على تاريخ السامبا البرازيل ،،

لاعب لا مثيل له ،،

وأنتم تعرفونه حالياً ولا يحتاج مزيداً من الوصف ،،

،،

،،

:: الـبـطـاقـة الـشـخـصيـة ::



الاسـم : رونـالـدو دي أسيـس مـوريـا ،،

تـاريـخ الميـلاد : 21/3/1980 ،،

مـكـان الميـلاد :

الجـنسيـة : بـرازيـلي ،،

المـركـز : رأس حـربـة ، جنـاح أيسـر ، صـانع ألعـاب ،،

،،

،،

_________________
لا تحزن إذا جاءك سهم قاتل من أقرب الناس إلى قلبك ..
فسوف تجد من ينزع السهم ويعيد لك الحياة و الابتسامه !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hawash.forumotion.com
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 317
تاريخ التسجيل : 01/10/2007

مُساهمةموضوع: 5   الإثنين ديسمبر 24, 2007 7:50 am

:: الـبـدايـة ::

رونالدينهو يُعد حالياً من أفضل اللاعبين البرازيلين .. وكالعادة بدأ رونالدينهو فقيراً .. وبسبب الفقر طور روني من مستواه ليصبح أفضل وأفضل خصوصاً أنه ابن عائلة كروية واشترك في مدرسة غيريمو لتعليم كرة القدم ، تطور مع نادي غيريمو البرازيلي كثيراً وتألق في مراحلة السنية حتى آتى عام 1988 ليقدم رونالدينهو كل فنونه التي يملكها بعمر الـ17 مع الفريق الأول .. ولم يتوقف الإبداع عن غيريمو فقط بل حتى في كأس العالم للشباب مع منتخب البرازيل بدولة مصر العربية ، وفي عام 1999 تألق كأساسي مع نادي غيريمو وأحرز 15 هدف في 14 مباراة وهو رقم خيالي وجعل مدرب البرازيل آنذاك لوكسينبورغو يستدعيه للكوبا أمريكا وسحب البساط من تحت أشهر النجوم واللاعبين البرازيلين ليكون المتألق الأول وهداف البطولة بـ6 أهداف .. إلا أن الخبر الحزين الذي تلقاه روني قبل كُل هذا هو موت والده بعدما غرق في عام 1998 مما زاد من حماس روني للعب كرة القدم والصرف على العائلة ، انهالت العروض على روني ورفض غيريمو بيعه لأنه يعرف أنه سيقدم أكثر وأكثر .. حتى قدم نادي ليدز يونايتد مبلغ 30 مليون دولار ورفض نادي غيريمو ذالك مما آثار حفيظه اللاعب ووكيل أعمالة روبرت وقرروا أن يتغيب روني عن التدريبات لـ6 أشهر احتجاجاً على عدم السماح للاعب بالاحتراف بأوروبا .. واظطر النادي لبيعه لباريس سان جيرمان بمبلغ 7 مليون دولار ، لم يُقدم روني الكثير مع باريس سان جيرمان بسبب خلافه مع المُدرب لويس فيرنانديز الذي ادعى أن رونالدينهو يعشق السهرات الليلة ولا يهتم كلاعب ، واشتكي عليه بأنه دائماً ما يطيل في العطل ، والعام الذي يليه 2002 أقيم كأس العالم وتأهل البرازيل وكان روني من ضمن المستدعين بتشكيلة سكولاري قدم روني خلال البطولة أرقى مستوى له على الإطلاق من صناعة أهداف كذالك الذي صنعه أمام بلجيكا وخدع به 3 مدافعين أو هدفه الذي احرزة على سيمان الحارس الانجليزي وتسبب باعتزاله عن كرة القدم وكان من أهم الاسباب في فوز البرازيل بكأس العالم .

،،

،،

:: الإنتـقـال لبـرشلونـه ::

بسبب مستوى روني في كأس العالم ارتفع السوق الصيفي عشرة أضعاف بسبب رونالدينهو فمانشستر قدم أموالاً طائلة للحصول عليه .. وريال مدريد قدم الغالي والرخيص في سبيل روني .. وكان عرض برشلونه من بين العروض المهمة .. إلا أن اللاعب ووكيل أعماله فضلوا عرض برشلونه على جميع العروض رغم أن البعض كان يتوقع أن يكون عرض برشلونه الأخير ، وأتم التعاقد وفرحت الجماهير فرحاً جنونياً واستقبله 20 ألف مشجع بالملعب ، كان أول موسم له هو موسم 2003/04 حيث قدم رونالدينهو آداء يفوق الخيال وبسرعة فائقة أنسى الجماهير ريفالدو ليكون محبوبها البرازيلي .. لاكن آدائه لوحده المميز لم يسمن ولم يغني من جوع إذ أن اليد الواحدة لا تصفق فخرج الفريق خالي الوِفاض ، وفي مسوسم 2004/05 قدم روني مستوى يفوق الخيال فكان أفضل من سابقه وبمستوى جيد من زُملائه والمدرب فرانك ريكارد فاز مع الفريق بلقب الدوري الإسباني بعد غياب دام 5 سنوات وبكى رونالدينهو بعد الفوز بالبطولة وكان هو الموسم الأجمل له على الإطلاق ، وبسبب مستواه الرائع حاز على جائزة أفضل لاعب بالعالم لسنة 2004 .

،،

،،

:: الإنجـازات تتـحـدث ::



إذا قلنا أن الموسم الماضي هو الموسم الأجمل له فقد كذبنا .. فإن هذا الموسم هو الأجمل بلا شك .. فاستطاع روني تحقيق كُل شي .. كل الإنجازات .. فاز بالدوري الإسباني مرة ثانية في وقت قياسي جداً .. فاز بدوري الأبطال بكل جدارة واستحقاق في نهائي باريس الشهير 2/1 على أرسنال الإنجليزي .. فاز بقلب أفضل لاعب بالعالم للمرة الثانية على التوالي .. فاز بلقب الكرة الذهبية وأفضل لاعب بأوروبا لعام 2005 قدم المستحيل وصنع الإنجازات مع زملائه ليكونون " الدريم تيم " الثاني للفريق ، والموسم الأخير له 2006/07 لم يكن رائع بالنظر للإنجازات ولا حتى للمستوى الشخصي بل للأرقام .. إذ أن هذا الموسم كان الأفضل له على الإطلاق على صعيد التسجيل الشخصي فسجل 21 هدف في الدوري ، لاكن النادي خرج خالي الوِفاض من كل البطولات ولم يتمكن سوى من تحقيق بطولة السوبر الإسباني .

،،

،،

:: الإنجـازات والألقـاب ::

بطـولة الـدوري الإسبـاني (( مـرتيـن )) 2004/05 ، 2005/06 ،،

بـطـولة السـوبـر الإسبـاني (( مـرتيـن )) 2005/06 ، 2006/07 ،،

بـطـولة دوري أبـطـال أوروبـا (( مـرة واحـدة )) 2005/06 ،،

أفضل محـتـرف بالدوري الإسبـاني (( مرة واحـدة )) 2004 ،،

أفضـل لاعب بالعـالم (( مـرتيـن )) 2004 ، 2005 ،،

أفضـل لاعب بـأوروبـا (( مـرة واحـدة )) 2005 ،،

كـأس العـالم (( مـرة واحـدة )) 2002 ،،

كـوبـا أمريـكا (( مـرة واحـدة )) 1999 ،،

كـأس العـالم تحـت 17 سنـة (( مـرة واحـدة )) 1997 ،،

،،

،،

][ .. سـامويـل إيتـو .. ][


سامويل إيتو أحد أفضل المهاجمين بتاريخ النادي الكاتلوني ،،

ويعده البعض أبرز أفريقي مرّ على تاريخ النادي ،،

سامويل لاعب النادي الحالي ولا يحتاج لتعريف ،،

وربما تعجز الكلمات عن وصف مهارته ،،

فخير حديث أن أقول لكم تابعوا اللاعب ،،

وستدركون بأنفسكم أنه سيعجز وصف اللاعب ،،

،،

،،

:: الـبـطـاقـة الشـخـصيـة ::



الاسـم : سامويـل إيتـو فيـلز ،،

تـاريـخ الميـلاد : 10/3/1981 ،،

مـكـان الميـلاد : نكـون ، الكـاميـرون ،،

الجنسيـة : كـاميـروني ،،

المـركـز : رأس حـربـة ، جنـاح أيمـن ،،

،،

،،

:: تـعـريـف بالنجـم ::

إيتو كمثله من اللاعبين الآفارقة ولد في حي صغير يُدعى نكون وبدأ ممارسة كرة القدم في الأحياء الفقيرة حافي القدمين إلا أن موهبته الفطيرة هي من جعلت منه نجماً لامعاً ، وتبناه أحد الصوماليين ليعلمه فنون كرة القدم فباشر معه منذ أن كان عمره 3 سنوات حتى بلغ الـ13 سنة وهو يعلم إيتو .. حيث أن إيتو بالاصل له جذور صوماليه ، جذب نادي ينيون دوالا فانتقل إليه كأحد الأنديه الصغيرة في الكاميرون التي تُبرز المواهب .. استدعاه بعد ذالك مدرب منتخب الكاميرون آنذاك " كلود لورا " وبدأ فعلياً بالظهور للأندية الأوربية الكبيرة .. وتألق وقدم أجمل مستوياته في تصفيات أمم أفريقيا ضد الكوت دي فوار .. مما جعل نادي ريال مدريد يجلبه مع النجم الآخر جيرمي جيتاب لينضمون للفريق ، ولم يظهر كثيراً حيث كان الريال في ذالك الوقت ممتلئ بالنجوم إلا أنه تمكن من الظهور أول مرة عام 1998 ولم يقدم الكثير بوجود راؤول وموريانتس فاعاره الريال لنادي إسبانيول ومن ثم اعاره اسبانيول لنادي ليجانس في الدرجة الثانية .. خاض غِمار كأس العالم 1998 وكان أصغر لاعب بالبطولة فلفت الأنظار وجميع الكشافين وقدم آداء مميز ورائع .. مما جعل الأنديه تضعه في مخططاتها وكان النادي الإسباني الآخر مايوركا هو الأقرب له فتعاقد مع إيتو بقيمة 5 ملايين يورو ومما سهل عملية إنتقاله هو خلافه مع المدرب والإدارة في نادي ليجانس ، انتقل لمايوركا وصنع هُناك الأمجاد فحقق أرقام خيالية ورهيبة وصعبة فاعتلى صدارة الهدافين في أول موسم له 1999 مما جعل الأندية الكبيرة تفكر فيه ، تألق كثيراً مع المنتخب وواصل ابداعه فحقق ميدالية سيدني 2002 والأمم الأفريقية 2000 و 2003 وبسبب الأخيرة نال جائزة أفضل لاعب بأفريقيا ، وواصل تالقة باللا ليجا الإسبانية وأحرز مع مايوركا لقب كأس إسبانيا على حِساب ريال مدريد بنتيجة تاريخية قوامها 5/1 وسجل بالدوري 14 هدف ، في الموسم الذي يليه لم يحقق شيء يذكر سوى انه كان هداف فريقه بـ14 هداف .

،،

،،

:: الإنتقـال لبـرشلونـه ::

بعدما أيقنت الأندية أن إيتو بلغ كامل نضوجه كلاعب كروي محترف .. قررت جميها التعاقد معها وابرزها .. على رأسها ريال مدريد الذي حاول استعادته وبرشلونه .. إلا أن الأخير كان أقرب بمبلغ 24 مليون يورو ، وأنتقل لبرشلونه وكان موسمه الأول 2004/05 بوجود نجوم كِبار أمثال رونالدينهو وديكو وتشافي وبويول وهنريك لارسون وإيدملسون وجولي ، دخل قلب الجماهير الكاتلونية بسرعة فائقة خصوصاً أنه كره الريال كثيراً .. ففي كل كلاسيكو يحاول التسجيل ويلعب بكل روح وفي أول كلاسيكو له في أول موسم فاز برشلونه بنتيجة قوية على الريال قوامها 3/0 كان لإيتو نصيب منها ، استطاع أن يكون الهداف الأول للفريق والثاني على إسبانيا بتسجيله 24 هدف في الليغا وأثبت أنه من طراز اللاعبين الكِبار .. وكان قريب من لقب هداف أوروبا إلا أن فورلان وفي آخر جولة تمكن من الظفر باللقب برصيد 25 هدف بعدما سجل هاتريك بآخر جولة ، وفي احتفالات برشلونه باللا ليغا أهان الريال وجماهيره جميعاً حين قال " Madrid Capron , suldad al campeon " وتعني مدريد القذر يُحيي البطل ، ونال على إثر فوزه مع برشلونه لقب أفضل لاعب أفريقي عام 2004 .

،،

،،

:: الهـداف الأبـرز ::



في الموسم الذي يليه 2005/06 برز إيتو كأفضل هداف في برشلونه سواء على الصعيد الشخصي أو العالمي فنال لقب الهداف بالدوري برصيد 26 هدف .. كما حقق إنجازات لا تعد ولا تحصى أمثال السوبر الإسباني في البدء على حِساب ريال بيتيس .. وحقق كذالك بطولة الدوري الأسباني وهو بطلها وهدافها كما أن في كلاسيكو هذا الموسم القسم الأول فاز برشلونه على الريال بملعب الريال 3/0 جن جنون إيتو في الملعب وهزء مدافعي الريال وسجل هداف .. إلا ان التهزيء الحقيقي جاء من رونالدينهو بتسجيله لهدفين والاثنان بنفس الطريقة حيث تخطى أكثر من 4 لاعبين وانطلاقته بالكرة بدت من وسط الملعب ، الإبداع لم يقتصر محلياً بل أوروبياً وعالمياً .. حيث فاز مع الفريق بلقب دوري أبطال أوروبا على حِساب الأرسنال 2/1 كان لإيتو منها هدف التعديل منها ونال لقب أفضل لاعب بأفريقيا للمرة الثالثة على التوالي 2005 وكان بذالك أول لاعب يحرزها ثلاث مرات متتالية ، أما الموسم الذي يليه 2006/07 رُبما يُعد الأسوأ حتى على الصعيد الشخصي .. فقد إيتو لقب أفضل لاعب أفريقي وفقد لقب الهداف .. كما فقد عدة ألقاب مع الفريق ولم يحقق سوى بطولة السوبر الإسباني .. وربما الحادثة الأبرز لإيتو هي اصابته 4 أشهر متواصله وغيابه عن الفريق طويلاً وعانى الفريق بسببه كثيراً ما دفع إلى تحمل زميله رونالدينهو عبئ الفريق بعد اصابته واصابه ميسي .. وروني كان كفوؤاً للمهمة وكان هداف الفريق ، بعد عودة إيتو من الإصابة استبشرت الجماهير خيراً .. إلا أنه وبمجرد عودته آثار المشاكل مع رونالدينهو وريكارد .. مما دفع الصحف إلى قول أن إيتو سيرحل عن الفريق .. لاكنه نفى كل ذالك وأكد علاقته الحميمة معهم ، كما أن الجماهير غضبت منه غضباً شديداً بسبب تضييعه للفرص السهلة .. فقد إيتو حاسته التهديفية المعتادين عليها وأصبح يضيع الكرات بكل سهولة والغالبية قالت أن السبب في ذالك يعود للإصابة .. وبسبب ذالك تعاقد النادي مع الأسطورة هنري .. ليحل هذه المشاكل .

،،

،،

:: الإنجـازات والألقـاب ::

الـدوري الإسبـاني (( مـرتيـن )) 2004/05 ، 2005/06 ،،

كـأس السـوبـر الإسبـاني (( مـرتيـن )) 2005/06 ، 2006/07 ،،

دوري أبطـال أوروبـا (( مـرة واحـدة )) 2005/06 ،،

أمم أفريقيـا (( مـرتيـن )) 2000 ، 2003 ،،

أفضـل لاعب بأفريقيـا (( ثـلاث مـرات )) 2003 ، 2004 ، 2005 ،،

،،

،،

بهذا أنهي السلسة الشهرية لهذا الشهر ،،

التي تحدثت فيها عن أعظم لاعبين بتاريخ النادي الكاتلوني ،،

بحسب أختيار أعضاء الفورسا برسا ،،

هناك أسماء ظلمت ،،

وهناك لاعبين استحقوا التواجد ،،

إلا أننا نتحدث عن لاعبين نادي برشلونه ،،

فحينها نعي أن من الواجب أن يظلم البعض ،،

لأنه وباختصار نادي مضى على تأسيسه أكثر من قرن ،،

ولا يعني ذالك أبداً انهم سيئين ،،

بل هم في الذاكرة أبداً ودوماً ،،

لن ننسى ما قدومه ،،

أطلت الحديث عليكم أعزائي ،،

أستودعكم الله .. وأتمنى أن أكون قد وفقت في هذه السلسلة ،،


مع أرق التحايا .

_________________
لا تحزن إذا جاءك سهم قاتل من أقرب الناس إلى قلبك ..
فسوف تجد من ينزع السهم ويعيد لك الحياة و الابتسامه !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hawash.forumotion.com
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 317
تاريخ التسجيل : 01/10/2007

مُساهمةموضوع: 7   الإثنين ديسمبر 24, 2007 8:02 am

{هذا الموضوع منقول عن موقع البرشا }

_________________
لا تحزن إذا جاءك سهم قاتل من أقرب الناس إلى قلبك ..
فسوف تجد من ينزع السهم ويعيد لك الحياة و الابتسامه !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hawash.forumotion.com
 
نـجــوم وأسـاطـيـر [[ البـرسـا ]]
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتديات المنوعات :: منتدى رياضة-
انتقل الى: